الخبر من مصدره لحظة حدوثه

داعش تتبنى الهجوم الانتحاري على دورية أمريكية بمنبج في سوريا

راح ضحية العملية الانتحارية 16 شخصاً بينهما أمريكيان

ترجمة خاصة// وكالة الصحافة اليمنية//

قال موقع (ARAB NEWS) أن داعش تبنت عملية التفجير التي نُفذت في من مدينة منبج بشمال سوريا بالقرب من دورية لقوات التحالف بقيادة أمريكا وقال متابعون أن 16 شخص قتلوا بينهم أمريكيان.
وذكر موقع على شبكة الانترنت وهو موقع تابع لداعش أن مهاجماً يرتدي حزاماً ناسفة فجر دورية عسكرية أجنبية في هجوم انتحاري.
الجدير بالذكر أن منبج يُسيطر عليها مقاتلين مدعومين من الولايات المتحدة متحالفين مع ميليشيا حماية الشعب الكردية منذ أن استولوا عليها من داعش في عام 2016، وتقع بالقرب من المناطق التي تسيطر عليها قوات الحكومة السورية المدعومة من روسيا والمقاتلين المناهضين للأسد بدعم من تركيا.
أحد الشهود قال أنه عقب الانفجار الذي وقع بالقرب من سوق الخضار كان هناك تحليق “مكثف” للطائرات العسكرية فوق منبج.