الخبر من مصدره لحظة حدوثه

ترامب ينقل الصراع إلى الفضاء والبنتاجون يدرس نشر منظومات دفاع فضائي

واشنطن //وكالة الصحافة اليمنية//
أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية في تقريرها الاستعراضي لسياسة الدفاع الجوي الأمريكية، اليوم الخميس، أنها ستعيد دراسة إمكانية نشر منظومات دفاع جوي في الفضاء.

وقال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، من البنتاغون اليوم، إننا لن نسمح لإيران بإجراء تجارب إطلاق صواريخ جديدة إلى الفضاء.

وخلال مؤتمر صحفي في البنتاغون، أوضح ترامب: “أن لدى بلاده الأسلحة الأفضل في العالم… فاطمئنوا، وأن الفضاء هو حيز جديد للقتال في استراتيجيتنا الدفاعية الجديدة”.

وأضاف ترامب أن الولايات المتحدة الأمريكية تهدف إلى تطوير أنظمتها الصاروخية، وبأنه يعمل على تعزيز أمن بلاده بشكل يضمن عدم وصول أي صاروخ إليها، بدعوى أن لديه الأسلحة الأفضل حول العالم. مؤكدا أنه لا يقبل بأقل من منظومة دفاعية محدثة، تحمي جميع المدن الكبرى في الولايات المتحدة.

وتابع ترامب خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد قبل قليل، في وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاغون”: “نريد من حلفائنا أن يشتروا صواريخنا الأفضل في العالم لحماية أنفسهم.. وهناك دول ثرية تتعاون معنا بشكل أفضل من أي وقت”.

وفي السياق نفسه، أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية في تقريرها الاستعراضي عن سياسة الدفاع الجوي الأمريكية، أن روسيا والصين تصنعان أسلحة وصواريخ مجنحة خارقة للصوت، تشكل تهديدا على أمن الولايات المتحدة.

وجاء في التقرير: “روسيا والصين تطوران صواريخ مجنحة متقدمة وصواريخ خارقة للصوت، قادرة على الوصول إلى سرعة استثنائية والتحليق بمسارات لا يمكن التنبؤ بها، ما يشكل تحديا لمنظومات الدفاع الموجودة حاليا”.