المصدر الأول لاخبار اليمن

صنعاء.. وقفة احتجاجية أمام مكتب الأمم المتحدة تطالب بفتح مطار صنعاء الدولي

// صنعاء // وكالة الصحافة اليمنية //

 

نظم مشائخ وأعيان وأبناء عيال سريح وعدد من أبناء محافظة عمران اليوم وقفة احتجاجية أمام مكتب الأمم المتحدة في صنعاء، للتنديد بصمت المجتمع الدولي تجاه العقاب الجماعي بحق المرضى جراء استمرار إغلاق مطار صنعاء الدولي.

 

وطالب المشاركون في الوقفة الاحتجاجية بفتح مطار صنعاء الدولي للمرضى الذين يحتاجون إلى السفر للعلاج في الخارج.

 

وأكد الشيخ علي محمد حسن الربوعي ، أن سلطات مطار سيئون الخاضع للاحتلال السعودي الإماراتي، رفضت السماح لـ 2 مرضى من عيال سريح  بالسفر للعلاج إلى الخارج وغيرهم من المرضى.

 

واستنكر عدم تجاوب الأمم المتحدة مع مطالب الشعب اليمني بفتح مطار صنعاء الدولي أمام حالات العلاج الطارئة.

 

بدوره اعتبر الدكتور الهادي حسن عثمان، الصمت الدولي إزاء عدم فتح مطار صنعاء جريمة ووصمة عار، لافتا إلى أن آلاف المرضى بحاجة ماسة للسفر لتلقي العلاج.

 

وأدان بيان صادر عن الوقفة تلاه محمد الدربي، صمت الأمم المتحدة غير المبرر إزاء استمرار إغلاق مطار صنعاء الدولي، محملا المجتمع الدولي وفي المقدمة الأمم المتحدة مسئولية العقاب الجماعي للمرضى من قبل تحالف العدوان.

 

وأشار البيان إلى أن هذه الوقفة لن تكون الأخيرة وسيستمر التصعيد حتى فتح المطار.

 

داعيا أمين عام الأمم المتحدة ومبعوثه إلى اليمن ومنسقة الشئون الإنسانية إلى تحمل مسئولية ما يتعرض له المرضى من منع للسفر إلى الخارج.