المصدر الأول لاخبار اليمن

الشامي يوجه وسائل الاعلام بإبراز الآثار والتراث وصونهما

الشامي يوجه وسائل الاعلام بإبراز الآثار والتراث وصونهما

صنعاء// وكالة الصحافة اليمنية//

 

وجه وزير الإعلام وناطق حكومة الإنقاذ ضيف الله الشامي وسائل الإعلام الحكومية بأن تولي عناية خاصة بالآثار والتراث اليمني الثقافي وتسهم في إنجاح جهود وفعاليات الحفاظ على الآثار والتراث الثقافي وتوعية المجتمع بأهمية صونها وسبله.

 

جاء ذلك لدى مشاركة الشامي في تدشين المرحلة الثالثة من حملة وطنية للحفاظ على الآثار والتراث الثقافي اليمني عبر توعية الأجيال وطلاب مدارس أمانة العاصمة بأهمية الآثار والتراث وضرورة الحفاظ عليهما، وسبل الحماية على المستوى المجتمعي.

 

وانطلقت الثلاثاء من مدرسة معين في مديرية الصافية المرحلة الثالثة من الحملة التي تنظمها منظمة محبي الآثار والتراث الثقافي، بالتعاون مع مجلس الترويج السياحي والهيئة العامة للمحافظة على المدن التاريخية وصندوق التراث والتنمية وشركة يمن موبايل.

تدشين المرحلة الثالثة من الحملة شهد حضور رسميا مثله القائم بأعمال وزير السياحة أحمد العليي، ووزير الإعلام ضيف الله الشامي، ونائب وزير الثقافة هدى أبلان، ورئيسا هيئتي المحافظة على المدن التاريخية، والآثار والمتاحف ومتخصصون ومهتمون ورجال أعمال.

 

وفي حفل تدشين ثالث مراحل الحملة، أكد وزير الإعلام وناطق حكومة الإنقاذ ضيف الله الشامي، أن توعية الأجيال بضرورة الحفاظ على الآثار والتراث الثقافي لليمن ضرورة .. مشيدا بجهود المجتمع في الحفاظ على الآثار والمعالم التاريخية والهوية الحضارية لليمنيين.

 

الشامي نوه بـ “ما تعرض له التراث الثقافي والمواقع والمعالم الأثرية والمكتبات والمتاحف من تدمير متعمد من قبل التحالف هدفه طمس الحضارة اليمنية التي تشكل أهمية كبيرة في التاريخ الإنساني”. موجها وسائل الإعلام الحكومية العناية بفعاليات الحفاظ على الآثار والتراث.

 

من جهتها شددت نائب وزير الثقافة هدى أبلان، على “أهمية التفاعل مع الأنشطة والفعاليات الخاصة بالحفاظ على هذا الموروث الذي يتفرد به اليمن عن سائر دول العالم والذي يعكس حضارة وتاريخ الشعب اليمني”.

 

في حين شدد مستشار أمين العاصمة علي الأسدي على أهمية التنسيق والشراكة مع السلطة المحلية في الحفاظ على الآثار والمعالم التاريخية باعتباره مسؤولية الجميع.. مبديا “الاستعداد لمشاركة طلبة المدارس لتنفيذ حملة نظافة شاملة لمدينة صنعاء القديمة ومعالمها الأثرية والتاريخية”.

 

وبدوره أعرب رجل الأعمال هاشم الكبوس الذي تشارك مجموعته التجارية وبنك اليمن والكويت في رعاية الحملة عن “استعداد مجموعة الكبوس للمشاركة في هذه الحملة باعتبارها مبادرة مجتمعية مهمة”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.