المصدر الأول لاخبار اليمن

مبيعات الأسلحة الأمريكية تتفوق على روسيا بنسبة 75%

ترجمة خاصة// وكالة الصحافة اليمنية//

تناول تقرير لصحيفة “نيوز ويك” مبيعات الولايات المتحدة الأمريكية من الأسلحة حيث ذكر التقرير إن أمريكا سيطرت على مبيعات السلاح عالمياً خلال السنوات الأخيرة، مما جعلها تتصدر المركز الأول متقدمة على روسيا أقرب منافسيها.

في هذه الخصوص أصدر معهد ستوكهولم الدولي لبحوث السلام (SIPRI) تقريرًا جديدًا عن مبيعات الأسلحة العالمية ، وكشف أن صادرات الأسلحة الأمريكية تمثل 36 % من الإجمالي العالمي بين عامي 2014 و 2018.

مشيراً إلى أنه خلال تلك السنوات ، كانت كمية الأسلحة التي باعتها أمريكا أعلى بنسبة 75% من تلك التي باعتها روسيا، وبالمقارنة كانت كمية الأسلحة الأمريكية المباعة في الأعوام الأربعة السابقة ، بين عامي 2009 و 2013 ، أعلى بنسبة 12 %.

 

أود فلوران مديرة برنامج الأسلحة والإنفاق العسكري في معهد ستوكهولم الدولي لأبحاث السلام قالت: وفقًا لإذاعة أوروبا الحرة: “لقد عززت الولايات المتحدة موقعها كأكبر مورد للأسلحة في العالم”.

وتابع “لقد صدرت الأسلحة إلى 98 دولة على الأقل في السنوات الخمس الماضية ؛ وغالبًا ما شملت هذه الشحنات أسلحة متطورة مثل الطائرات المقاتلة والصواريخ قصيرة المدى والصواريخ الباليستية وأعداد كبيرة من القنابل الموجهة”.

بعد الولايات المتحدة وروسيا ، احتلت فرنسا المرتبة الثالثة ، حيث صدرت 6.8 في المائة من الإجمالي العالمي، وجاءت ألمانيا في المرتبة الرابعة بنسبة 6.4 في المائة ، واحتلت الصين المرتبة الخامسة بنسبة 5.2 في المائة. وشكلت تلك الدول الخمس مجتمعة 75 في المئة من المجموع العالمي.

 

وفقًا للتقرير ، فإن “أكثر من النصف” أو 52 بالمائة من مبيعات الأسلحة الأمريكية كانت في الشرق الأوسط.

 

وقال بيتر دي وايزمان ، الباحث البارز في برنامج SIPRI للأسلحة والإنفاق العسكري ، في التقرير: “هناك طلب كبير على أسلحة من الولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المتحدة وفرنسا في منطقة الخليج ، حيث تنتشر النزاعات والتوترات”. ” وقال إن روسيا وفرنسا وألمانيا زادوا بشكل كبير من مبيعاتها من الأسلحة إلى مصر في السنوات الخمس الماضية.”

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.