المصدر الأول لاخبار اليمن

مشاهد أولية توثق عمليات تأمين العود (صور)

مشاهد أولية توثق عمليات تأمين العود (صور)

خاص // وكالة الصحافة اليمنية//

 

وثق الإعلام الحربي مشاهد عمليات تأمين الجيش واللجان الشعبية منطقة العود كاملة بين محافظتي إب والضالع، ونشر منتصف ليل الخميس صورا فوتوغرافية أولية لعمليات تأمين منطقة العود.

وأعلن متحدث القوات المسلحة العميد يحيى سريع، الخميس، تأمين جبهة العود بالكامل بعد عملية عسكرية نوعية للجيش واللجان الشعبية استمرت 72 ساعة.

العميد يحيى سريع أكد الخميس “تنفيذ الجيش واللجان هجوما على مسلحي التحالف في العود من مسارات: سوق الخميس، والخط العام الواصل إلى عسق، والميمنة وصولا إلى نجد سنف”.

وأوضح متحدث القوات المسلحة أن “الهجوم استمر ثلاثة أيام، وأسفر عن تطهير أكثر من 30 موقعا، وتأمين جبهة العود بالكامل من مسلحي التحالف”.

العميد يحيى سريع أفاد بأن “عشرات من مسلحي التحالف سقطوا بين قتيل ومصاب وأسير، فيما لاذ من تبقى منهم بالفرار أمام هول وشدة بأس مقاتلي الجيش واللجان”.

ونوه متحدث القوات المسلحة بأن “مقاتلي الجيش واللجان الشعبية اغتنموا خلال العملية العجومية عتادا عسكريا كبيرا من مختلف الأسلحة”.

وفي حين لفت العميد سريع إلى “أن عمليات التطهير مستمرة لما تبقى من جيوب مسلحي التحالف”، دعا الفارين منهم إلى “تسليم أنفسهم ولهم الآمان”.

وقال: “تدعو القوات المسلحة الفارين الذين تجري ملاحقتهم تسليم أنفسهم لإخوانهم في الجيش واللجان الشعبية وسيكون لهم الأمان الكامل باعتبارهم ضحايا تغرير العدوان”.

 

لكن العميد يحيى سريع، شدد في المقابل على أن “من سيصرون على موقفهم في صف العدوان فعليهم انتظار قدرهم المحتوم ونتائج عنادهم وإصرارهم”.

وأشاد متحدث القوات المسلحة العميد سريع بـ “الموقف الوطني المشرف لمشايخ وأبناء العود الذين أبو إلا أن يكونوا في صف الوطن ووقفوا إلى جانب الجيش واللجان الشعبية وهو موقف يسجل لأبناء العود الأحرار”.