المصدر الأول لاخبار اليمن

بعد خسارته سوريا والعراق.. “داعش” يعلن “ولاية وسط أفريقيا”

عالمي/ وكالة الصحافة اليمنية //

 

تبنى “تنظيم داعش” هجوماً نُفّذ في جمهورية الكونغو الديمقراطية، الثلاثاء الماضي، وأودى بأرواح ثمانية عسكريين، حسب مسؤولين في هذه البلاد.

 

وفي حادث هو الأول من نوعه، أعلن تنظيم داعش المدعوم امريكياً عبر وسائل دعايته، أمس الجمعة، مسؤوليته عن الهجوم الذي وقع في قرية كمانغو قرب حدود البلاد مع أوغاندا.

 

وبالتزامن مع أول هجوم له في الكونغو الديمقراطية، أعلن التنظيم “ولاية وسط أفريقيا” في أراضي البلاد التي تعاني من العنف وتفشي فيروس “إيبولا”.

 

وقال المصدر بالأمم المتحدة والقيادي في المجتمع المدني، ديفيد موازي، إن شهوداً في موقع الهجوم ألقوا باللوم على جماعة متشددة تسمى القوات الديمقراطية المتحالفة، ربما تكون لها صلات بـ”داعش”، وفقاً لوكالة “رويترز”.

 

جدير بالذكر أنه في وقت سابق من الشهر الجاري، أكد رئيس جمهورية الكونغو الديمقراطية، فيليكس تشيسيكيدي، في تصريح صحفي، أنه من المتوقع أن يحاول “داعش” تعزيز وجوده في القارة الأفريقية بعد دحره عسكرياً في سوريا والعراق. وفشل الجانبين الامريكي والاسرائيلي توفير الغطاء العسكري اللازم لحماية استمرار داعش في الشام.

 

وتنشط أكثر من 12 جماعة مليشيا وتشكيلات إجرامية في هذه المنطقة الواقعة شرقي جمهورية الكونغو الديمقراطية.