المصدر الأول لاخبار اليمن

العميد الكبودي: حرمان أكثر من 93 ألف أسرة من المعاشات التقاعدية

 صنعاء خاص // وكالة الصحافة اليمنية //   أكد مدير دائرة التقاعد العسكري العميد عبدالله الكبودي أن التمييز في صرف المرتبات والمعاشات من قبل حكومة الرئيس المستقيل "هادي" لبعض المحافظات وامتناعها عن صرفها في محافظات أخرى، خلف تأثير وانعكاس نفسي واجتماعي سلبي.   وقال العميد الكبودي إن " إقحام مرتبات الموظفين ومعاشات المتقاعدين في الصراع [...]

 صنعاء خاص // وكالة الصحافة اليمنية //

 

أكد مدير دائرة التقاعد العسكري العميد عبدالله الكبودي أن التمييز في صرف المرتبات والمعاشات من قبل حكومة الرئيس المستقيل “هادي” لبعض المحافظات وامتناعها عن صرفها في محافظات أخرى، خلف تأثير وانعكاس نفسي واجتماعي سلبي.

 

وقال العميد الكبودي إن ” إقحام مرتبات الموظفين ومعاشات المتقاعدين في الصراع مسالة غير أخلاقية وترتب عليها معاناة إنسانية”.

 

وذكر العميد الكبودي في ندوة عقدت اليوم في صنعاء حول تداعيات الوضع الراهن على نظام الضمان الاجتماعي – المتقاعدين العسكريين، نظمتها منظمة تحديث للتنمية بالتعاون مع مؤسسة فريدريش ايبرت تحت شعار” الراتب التقاعدي حياة” بأن قاعدة البيانات للمتقاعدين العسكريين سلمت عبر ممثلي المنظمات دون تحفظ، إلا أن ما يسمى حكومة عدن تتلكأ وتراوغ في عملية الصرف.

 

وأوضح أنه وبعد قرار نقل البنك المركزي إلى عدن توقف صرف المرتبات والمعاشات سوى ما يصرف من نصف راتب كل ما توفرت الإمكانيات للبنك المركزي بصنعاء.

 

وأشار إلى أن مئات الآلاف من الأسر ومنهم 93 ألف أسرة حرمت من المعاشات التقاعدية وتصارع الفقر و يكافحون من أجل البقاء، في 10 محافظات يمنية بما فيها أمانة العاصمة.

 

ولفت مدير دائرة التقاعد العسكري العميد عبدالله الكبودي إلى أن  مرتبات الموظفين ومعاشات المتقاعدين المدنيين والعسكريين استمر صرفها رغم العدوان والحصار حتى أواخر 2016، لكافة محافظات الجمهورية دون استثناء.