المصدر الأول لاخبار اليمن

مدارس الطفل السعيد تُكرم أوائل الطلاب والمتميزين من براعم الصمود 4 في صنعاء

  // صنعاء خاص// محمد محمود // وكالة الصحافة اليمنية//   كرمت مدارس الطفل السعيد في منطقة صنعاء القديمة   اليوم السبت 176 طالبا وطالبة، من الأوائل والمتميزين "براعم الصمود 4 " للعام الدراسي 2018 ـ 2019.   وفي فعالية التكريم التي حضرها عدد من التربويين وأولياء الطلاب، أكد مدير المنطقة التعليمية في مديرية صنعاء القديمة [...]

 

// صنعاء خاص// محمد محمود // وكالة الصحافة اليمنية//

 

كرمت مدارس الطفل السعيد في منطقة صنعاء القديمة   اليوم السبت 176 طالبا وطالبة، من الأوائل والمتميزين “براعم الصمود 4 ” للعام الدراسي 2018 ـ 2019.

 

وفي فعالية التكريم التي حضرها عدد من التربويين وأولياء الطلاب، أكد مدير المنطقة التعليمية في مديرية صنعاء القديمة عباس هواش أن طلاب اليمن يعلمون العالم أبجديات السلام المُشرف الذي هو خيار كل أبناء الشعب اليمني.

 

وقال إن ” استمرار ارتكاب قوى العدوان الجرائم والمجازر الوحشية والخراب والتدمير في اليمن أن تصنع السلام”، لافتا إلى أن تلك الجرائم سيطالها القانون ولا تسقط بالتقادم.

 

وأعتبر مدير المنطقة التعليمية في صنعاء القديمة أن رياض ومدارس الطفل السعيد ضمن المدارس المتميزة في مخرجاتها التعليمية على مستوى المنطقة.

 

 وحيا هواش جميع التربويين الصامدين في جبهة العلم، محثا إياهم إلى مواصلة العطاء التعليمي لبناء حاضر ومستقبل اليمن.

 

من جهة ثانية أكدتا كلمتي مدير المدرسة عدنان طه هاشم العلوي، ووكيلة المدرسة وفاء شرهان، أن عجلة العملية التعليمية والتربوية مستمرة في العطاء، رغم استمرار العدوان والحصار الغاشم على اليمن.

 

وأوضحا أن تكريم الطلاب الأوائل والمتميزين تأكيدا واهتماما من إدارة المدرسة بتشجيع العلم والتعليم، وحافزا كبيرا للاتجاه نحو المستقبل في بناء اليمن بكل ثقة واقتدار.

 

فيما أشادت كلمة أولياء الطلاب والطالبات التي ألقاها محمد يحيى حنين بالدور الكبير للمربيات والمعلمات، وما بذلته إدارة المدرسة من جهد في تنشئة الطلاب ومواصلة التعليم وصقل مهاراتهم وإبداعاتهم ومواهبهم المختلفة.

 

وفي نهاية الاحتفال كرمت إدارة المدرسة وبمشاركة إدارة المنطقة التعليمية في منطقة صنعاء أوائل الطلاب والطالبات المتميزين بالشهادات التقديرية والهدايا التشجيعية، وتخلل فعالية التكريم العديد من الفقرات الثقافية والفنية والتربوية، بالإضافة إلى عروض للأزياء الشعبية من مختلف المحافظات اليمنية.