المصدر الأول لاخبار اليمن

الإنتاج المعرفي واعتماد سياسية وطنية للبحث العلمي..تطوير الإنسان ركيزة أساسية في الرؤية الوطنية

خاص: وكالة الصحافة اليمنية// تهدف الرؤية الوطنية فيما يخص الابتكارات إلى تشجيع الأفراد والمؤسسات في نشر إنتاجهم المعرفي وتشجيع الاستثمار في هذا المجال ونشره. بالإضافةإلى اطلاق برنامج وطني لتطوير المحتوى الرقمي اليمني الحكومي وإنشاء حاضنات لتوفير فرص العمل للشباب المبدع وتوفير ميزانية كبيرة من قبل الحكومة لدعم تسجيل براءات الاختراع التي من الممكن تسجيلها دولياً. [...]

خاص: وكالة الصحافة اليمنية//

تهدف الرؤية الوطنية فيما يخص الابتكارات إلى تشجيع الأفراد والمؤسسات في نشر إنتاجهم المعرفي وتشجيع الاستثمار في هذا المجال ونشره.
بالإضافةإلى اطلاق برنامج وطني لتطوير المحتوى الرقمي اليمني الحكومي وإنشاء حاضنات لتوفير فرص العمل للشباب المبدع وتوفير ميزانية كبيرة من قبل الحكومة لدعم تسجيل براءات الاختراع التي من الممكن تسجيلها دولياً.
كما أن البحث العلمي يعد واحد من أهم المجالات التي تقود إلى تنمية مستدامة ومساهمة في توطيد أركان دولة مدنية حديثة تعتمد على أسس علمية قابلة للتنفيذ.
وقد منحت الرؤية الوطنية هذا المجال نقاطاً مهمة للتشجيع عليه واحتوائه حيث تضمنت أهم نقاطها “اصدار قرار باعتماد سياسةوطنية للبحث العلمي” وكذا إنشاء صندوق للبحث العلمي، واستكمال إنشاء المكتبة الرقمية الكبرى لمساعدة الباحثين في الحصول على أفضل المراجع والاصدارت الحديثة.
كما تضمنت الرؤية الوطنية معياراً هاماً لدعم الشباب والباحثين من خلال رفع حصة البحث العلمي من الناتج القومي وتكوين صناديق داعمة له، مع التأكيد على تطوير البنية التحتية ذات العلاقة بالبحث العلمي.