المصدر الأول لاخبار اليمن

“السياسي الأعلى” و” حكومة الإنقاذ” يشاركان العمال اليمنيين احتفائهم بيوم عيدهم

خاص: وكالة الصحافة اليمنية// أقامت وزارة الشئون الاجتماعية والعمل بالاشتراك مع الاتحاد العام لنقابات عمال اليمن واتحاد الغرف التجارية والصناعية والمؤسسة العامة للتأمينات اليوم الاربعاء فعالية احتفالية بمناسبة اليوم العالمي للعمال في المركز الثقافي بالعاصمة صنعاء تحت شعار(يد تحمي ويد تبني). وقال وزير الشئون الاجتماعية والعمل سالم بن ضبيع لوكالة الصحافة اليمنية:"ان احتفال العمال اليمنيين [...]

خاص: وكالة الصحافة اليمنية//
أقامت وزارة الشئون الاجتماعية والعمل بالاشتراك مع الاتحاد العام لنقابات عمال اليمن واتحاد الغرف التجارية والصناعية والمؤسسة العامة للتأمينات اليوم الاربعاء فعالية احتفالية بمناسبة اليوم العالمي للعمال في المركز الثقافي بالعاصمة صنعاء تحت شعار(يد تحمي ويد تبني).

وقال وزير الشئون الاجتماعية والعمل سالم بن ضبيع لوكالة الصحافة اليمنية:”ان احتفال العمال اليمنيين باليوم العالمي يمر على اليمنيين بشكل مختلف حيث فقد أكثر العمال اليمنيين أعمالهم وفاقم العدوان مشكلتهم ومعاناتهم من خلال الاستهداف المباشر وهم يؤدون أعمالهم في مصانعهم ومؤسساتهم فاستشهد العديد منهم بالإضافة إلى تسريح أغلب العمال نتيجة اغلاق الكثير من المنشاءات والمصانع لينظم الكثير منهم إلى طابور البطالة”.
وأضاف بن ضبيع: “لكن العمال ظلوا صامدين شانهم شأن غيرهم من المقاتلين الابطال في الجبهات”.

 

وخلال الفعالية التي حضرها عضوا المجلس السياسي الأعلى محمد علي الحوثي وأحمد الرهوي ألقى عضو المجلس السياسي الأعلى سلطان السامعي كلمة هنىء فيها العمال اليمنيين بعيدهم العالمي مشيراً إلى ان العامل اليمني أثبت طوال السنوات الماضية من العدوان أنه الافضل وأنه الاكثر انتاجاً خصوصاً في ظل الظروف الحالية التي يمر بها اليمن من عدوان وحصار.

وأوضح السامعي أن الانظمة السابقة لم تعطي العمال حقهم المادي والمعنوي اللازم الذي أدى إلى استغلال قدرات العمال اليمنيين من قبل حكومات دول أخرى.

وأكد السامعي على عزم المجلس السياسي الأعلى والحكومة على تحسين أوضاع العمال اليمنيين من خلال الرؤية الوطنية لبناء الدولة اليمنية الحديثة التي أكدت على تكافؤ الفرص في التوظيف وإصلاح هيكل الأجور وتقليص الفروق بين الموظفين وإيجاد حل لمشكلة المرتبات التي انقطعت بسبب نقل البنك المركزي إلى عدن من قبل حكومة مرتزقة التحالف.

من جانبه حيا رئيس حكومة الإنقاذ الدكتور عبدالعزيز بن حبتور العمال اليمنيين على ثباتهم وصمودهم منذ بداية العدوان وإلى اليوم.

وأشار بن حبتور إلى ان التهنئة اليوم للعمال مقرونة بسيل من التضحيات التي قدمها هؤلاء العمال فقد تم تسجيل 562 شهيداً من العمال تم استهدافهم في المصانع والمعامل والطرقات بالإضافة إلى انقطاع مرتباتهم نتيجة نقل البنك المركزي إلى عدن مما أدى إلى تعرض العمال إلى مزيد من المعاناة ولكنهم اثبتوا حضورهم الفاعل في الصمود والتصدي للعدوان.

بدوره أشاد علي بامحيسون الأمين العام لاتحاد نقابات عمال اليمن بدور عمال اليمن الكبير وتضحياتهم رغم الألم وما يعانونه من ظروف صعبة.
مؤكداً ان اتحاد نقابات عمال اليمن يبذل جهد كبير في سبيل تحسين أوضاع العمال اليمنيين وصرف مرتباتهم.. داعياً كل المنظمات والهيئات الدولية إلى الاضطلاع بمسئوليتها تجاه ما يعانيه الشعب اليمني عموماً والعمال خصوصاً بسبب الحرب والحصار وقطع المرتبات من قبل تحالف العدوان والمرتزقة التابعين لهم.

وتخلل الفعالية العديد من الفقرات الإنشادية والمسرحية التي عكست حال العمال اليمنيين وما يلقونه من المعاناة والمصاعب بسبب العدوان والحصار المفروض على اليمن من قبل تحالف العدوان وتم تكريم اسر العمال الشهداء في نهاية الفعالية .