المصدر الأول لاخبار اليمن

السيد عبدالملك الحوثي يبلغ المبعوث غريفيث بخطوات لازمة

السيد عبدالملك الحوثي يبلغ المبعوث غريفيث بخطوات لازمة

خاص// وكالة الصحافة اليمنية//

 

أبلغ قائد الثورة وزعيم “أنصار الله” السيد عبد الملك الحوثي المبعوث الخاص لأمين عام الأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث بخطوات لازمة التنفيذ على وجه السرعة، بجانب ما يتعلق باتفاق السويد.

 

وناقش السيد عبدالملك الحوثي مع المبعوث الأممي لدى لقائه به الأحد، آخر المستجدات بخصوص مسار اتفاق السويد وبخاصة الحديدة والعراقيل التي يختلقها الطرف الآخر للحيلولة دون التقدم والتنفيذ.

 

السيد عبدالملك الحوثي جدد في اللقاء التأكيد على “أهمية إنجاز خطوات في ملف الأسرى خاصة مع حلول شهر رمضان المبارك، كون هذا الملف الإنساني أصبح منسياً لدى تحالف العدوان ومرتزقته”

 

وشدد قائد الثورة وزعيم “أنصار الله” السيد عبد الملك الحوثي على “أهمية تسهيل عودة جثمان وزير الداخلية اللواء الركن عبد الحكيم الماوري إلى صنعاء كموضوع إنساني خالص” مستهجنا منع السعودية عودته.

 

كما شدد السيد عبدالملك الحوثي في لقائه بالمبعوث الأممي على “أهمية تحريك الملف الاقتصادي الذي تعرقله دول العدوان والعمل على سرعة إيجاد حل لمرتبات موظفي الدولة وتحييد الملف الاقتصادي”.

 

وجرى في اللقاء مناقشة عدد من المواضيع المتعلقة بالوضع الإنساني وتفاقم المعاناة للشعب اليمني جراء الكثير من الإجراءات التعسفية التي تمارسها السعودية والإمارات وما يقدم لهما من غطاء دولي تمنحه أمريكا وبريطانيا.

 

اللقاء استعرض محاولات الطرف الأخر خلق ذرائع ومبررات خارج مفهوم اتفاق السويد وما شهده الملف الاقتصادي في الفترة الأخيرة من زيادة الخطوات والاجراءات الظالمة التي تضر بأبناء الشعب اليمني كافة.

 

كما وقف اللقاء أمام عدد من المحطات السلبية للطرف الآخر وعدم وفائه بالالتزامات التي تم التوافق عليها وخلقه ذرائع ومبررات لعرقلة تنفيذ الاتفاق، وتناول “جملة من الأفكار والقضايا التي قد تسهم في تحريك الاتفاق”.