المصدر الأول لاخبار اليمن

قرواش: مبادرة المجلس السياسي خطوة استباقية في رفع معاناة الموظفين اليمنيين

 صنعاء خاص / وكالة الصحافة اليمنية//   أشاد وكيل وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل لقطاع التنمية الاجتماعية يحيى قرواش، بالمبادرة التي أطلقها المجلس السياسي الأعلى فيما يخص مرتبات الموظفين، معتبرا المبادرة خطوة استباقية وجادة نحو تنفيذ اتفاق ستوكهولم السويد الذي عقد برعاية الأمم المتحدة في ديسمبر 2018.   وأكد الوكيل قرواش في تصريح خاص لـ"وكالة الصحافة [...]

 صنعاء خاص / وكالة الصحافة اليمنية//

 

أشاد وكيل وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل لقطاع التنمية الاجتماعية يحيى قرواش، بالمبادرة التي أطلقها المجلس السياسي الأعلى فيما يخص مرتبات الموظفين، معتبرا المبادرة خطوة استباقية وجادة نحو تنفيذ اتفاق ستوكهولم السويد الذي عقد برعاية الأمم المتحدة في ديسمبر 2018.

 

وأكد الوكيل قرواش في تصريح خاص لـ”وكالة الصحافة اليمنية ” أن توجيه المجلس السياسي الأعلى  للحكومة بإنشاء حساب خاص في فرع البنك المركزي اليمني بمحافظة الحديدة وتوريد إيرادات الموانئ الثلاثة “الحديدة، رأس عيسى، الصليف” إلى حساب خاص، لصرف مرتبات الموظفين اليمنيين، استشعاراً بالمسؤولية الوطنية الملقاة على عاتق المجلس مع استمرار استهداف طيران العدوان لمختلف المنشآت الخدمية والاقتصادية.

 

وأشار قرواش إلى أن المبادرة جاءت تأكيداً على الالتزام الأخلاقي والنهج الوطني في السير نحو تنفيذ مشاورات السويد، بعد  تنفيذ الجيش واللجان الشعبية عملية انسحاب من ثلاثة موانئ، وبإشراف مباشر من بعثة الأمم المتحدة في مايو الماضي.

 

وبين قرواش أن تحالف العدوان اتجه نحو الحرب الاقتصادية منذ الوهلة الأولى لتجويع الشعب اليمني، بفرض الحصار الجوي والبحري والبري، بالإضافة إلى نقل البنك المركزي إلى عدن في سبتمير2016، بعد فشله في مختلف الجبهات العسكرية.

حساب

موضحا أن مبادرة المجلس السياسي وما سبقها من تنازلات ومبادرات، كشفت عورة قوى التحالف التي لازالت تمارس سياسة خرق اتفاق السويد بوقف اطلاق النار في الحديدة، وعدم جديتها في تنفيذ الاتفاق.

 

وحمل وكيل وزارة الشؤون الاجتماعية في حكومة الإنقاذ بعثة الأمم المتحدة المسؤولية الكاملة جراء ما سيترتب من معاناة إنسانية وخيمة لأبناء الشعب اليمني، مطالبا الأمم المتحدة بالإعلان عن المعرقل في تنفيذ اتفاق السويد .

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.