المصدر الأول لاخبار اليمن

اختتام دورة الترصد والإنذار المبكر للأمراض الوبائية “الايديوز” في ذمار

// ذمار// وكالة الصحافة اليمنية //   اختتمت اليوم في محافظة ذمار الدورة التدريبية الخاصة بالترصد الإلكتروني والإنذار المبكر للأمراض الوبائية "الايديوز" وبمشاركة 153 صحيا من مختلف مديريات المحافظة.   وفي فعالية اختتام الدورة التي نظمتها على مدى 4 أيام الإدارة العامة لمكافحة الأمراض والترصد الوبائي في وزارة الصحة بالتنسيق مع مكتب الصحة بالمحافظة ومنظمة [...]

// ذمار// وكالة الصحافة اليمنية //

 

اختتمت اليوم في محافظة ذمار الدورة التدريبية الخاصة بالترصد الإلكتروني والإنذار المبكر للأمراض الوبائية “الايديوز” وبمشاركة 153 صحيا من مختلف مديريات المحافظة.

 

وفي فعالية اختتام الدورة التي نظمتها على مدى 4 أيام الإدارة العامة لمكافحة الأمراض والترصد الوبائي في وزارة الصحة بالتنسيق مع مكتب الصحة بالمحافظة ومنظمة الصحة العالمية، أشاد أمين عام المجلس المحلي في المحافظة مجاهد شايف العنسي بدور كوادر القطاع الصحي في مواجهة الأمراض الوبائية والتخفيف من معاناة المرضى في مختلف مديريات المحافظة.

 

ودعا المشاركين في اختتام فعالية الدورة التي حضرها وكيلا المحافظة فهد المروني ومحمود الجبين إلى تكاتف الجهود في مواجهة الأمراض الوبائية والعمل على تعزيز الوعي المجتمعي بالممارسات السليمة للحد من انتشارها.

 

وكيل أول محافظة ذمار فهد عبدالحميد المروني كان قد أشاد في افتتاح الدورة بالجهود التي تبذل في بناء قدرات الكوادر الصحية، ومواجهة التحديات القائمة التي يواجهها القطاع الصحي جراء العدوان والحصار على بلادنا.

 

من جهة أخرى أكد مدير عام مكتب الصحة والسكان في المحافظة خالد الحجي، أن الدورة هدفت إلى  تعزيز مهارات الكوادر الصحية في عملية الترصد الوبائي ونظام الإنذار المبكر والرصد الإلكتروني “الايديوز” بهدف متابعة ورصد المعلومات الصحيحة عن مختلف الأمراض الوبائية في المرافق الصحية.

 

محثا المشاركين في الدورة على تحسين الأداء وسرعة وصول الإنذار للجهات المعنية وفي وقت مبكر ليتسنى للقيادات الصحية عمل التدابير الاحترازية لمواجهة أي كارثة وبائية مستقبلا.

 

فيما أوضحت منسق برنامج الإنذار المبكر للأمراض الوبائية “الايديوز” اسيا عبدالله الصباري أنه تم توزيع أكثر 145 هاتف محمول للمشاركين مدعمة بنظام “الايديوز” بهدف الحصول على البيانات الصحيحة عن مختلف الأمراض الوبائية من  المرافق الصحية في مديريات المحافظة.