المصدر الأول لاخبار اليمن

ترامب يتوقف عن إثارة الجدل السياسي ويتجه لملاحقة أسر المهاجرين

متابعات // وكالة الصحافة اليمنية // أفادت صحيفة "نيويورك تايمز" بأن إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ستطلق الأحد المقبل عملية واسعة النطاق لملاحقة عوائل المهاجرين غير المسجلين وترحيلها من البلاد. ونقلت الصحيفة اليوم الخميس عن مسؤولين أمنيين حاليين وسابقين في وزارة الأمن الداخلي أن أجهزة الأمن ستقوم اعتبارا من الأحد القادم بمداهمات واسعة النطاق على [...]

متابعات // وكالة الصحافة اليمنية //

أفادت صحيفة “نيويورك تايمز” بأن إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ستطلق الأحد المقبل عملية واسعة النطاق لملاحقة عوائل المهاجرين غير المسجلين وترحيلها من البلاد.

ونقلت الصحيفة اليوم الخميس عن مسؤولين أمنيين حاليين وسابقين في وزارة الأمن الداخلي أن أجهزة الأمن ستقوم اعتبارا من الأحد القادم بمداهمات واسعة النطاق على مستوى البلاد، لإلقاء القبض على عوائل المهاجرين غير الشرعيين، وذلك ضمن إطار عملية لا تزال تفاصيلها قيد الدراسة والتغيير بشكل سريع.

وأوضحت الصحيفة أن المداهمات التي ستنفذها وكالة إنفاذ قوانين الهجرة والجمارك ستضم عمليات ترحيل جانبية يمكن إلقاء القبض ضمن إطارها على المهاجرين الذين لم يكونوا هدف العملية، لكنهم أصبحوا في موقعها.

وأشارت الصحيفة إلى أن العملية التي ستشمل أكبر عشر مدن في البلاد تستهدف ألفي مهاجر على الأقل صدرت مذكرات تسليم بحقهم، لكنهم باقون في البلاد بصورة غير مشروعة، وتسعى “الهجرة والجمارك” إلى طرد هذه العوائل في أسرع وقت ممكن.

واجه وكان الرئيس الأميركي، دونالد ترامب قد واجه سيلا من الانتقادات اللاذعة، أواخر العام الماضي، بسبب إعلان يربط الديمقراطيين والمهاجرين بالجرائم العنيفة، بل إن بعضا من رفاقه الجمهوريين انتقدوه ووصفوه بأنه أكثر إعلان سياسي إثارة للانقسام العرقي في 3 عقود.

وأعتبر الرئيس السابق للحزب الجمهوري في فلوريدا، آل كارديناس، في تغريدة له على “تويتر”: “هذا الإعلان وموافقتك الكاملة عليه سيدينانك أنت وإرثك المتعصب للأبد في كتب التاريخ الأميركية”.

أما رئيس اللجنة الوطنية الديمقراطية، توم بيريز، فقال إن الإعلان يثير التشتت والانقسام في أسوأ صورها”، ووصف ترامب بأنه “مثير للانقسام وأسوأ سم اجتماعي يُبتلى به بلدنا في عقود”.

وذكرت وسائل إعلام أميركية أن حملة ترامب للترشح لفترة رئاسية جديدة تدفع ثمن سياسات ترامب المتهورة والمثير للجدل داخل أمريكا وخارجها.