المصدر الأول لاخبار اليمن

“وثيقة” تكشف تورط مسؤولين في عدن بنهب أراضي الدولة

تعيش محافظة عدن المحتلة على وقع مسلسل أعمال النهب والبسط التي تطال الأراضي المملوكة للدولة.
ويستغل نافذون في عدن مواقعهم لنهب أراضي وممتلكات تابعة للدولة ويعملون على إيجارها لصالحهم الشخصي، حيث أثبتت وثيقة رسمية تورط قيادة المنطقة الحرة بعدن بعمليات البسط التي طالت الأراضي التابعة للدولة.

 

 

عدن/ وكالة الصحافة اليمنية

تعيش محافظة عدن المحتلة على وقع مسلسل أعمال النهب والبسط التي تطال الأراضي المملوكة للدولة.

ويستغل نافذون في عدن مواقعهم لنهب أراضي وممتلكات تابعة للدولة ويعملون على إيجارها لصالحهم الشخصي، حيث أثبتت وثيقة رسمية تورط قيادة المنطقة الحرة بعدن بعمليات البسط التي طالت الأراضي التابعة للدولة.

الوثيقة كشفت قيام رئيس المنطقة الحرة الموالي للإمارات، بصرف تراخيص بناء  هناجر في موقع أحواض المجاري بكابوتا المخصص للمنفعة العامة.

ووُجهت الوثيقة الصادرة من محافظ عدن الموالي للتحالف احمد سالم ربيع علي، اتهامات إلى رئيس المنطقة الحرة بالتسبب بكافة عمليات البسط التي تتعرض لها أراضي الدولة, عبر صرف التراخيص.

مراقبون أشاروا إلى أن استنفاع قيادة المنطقة الحرة بأراضي الدولة يعد توجها خطيرا لتفشي الفساد المالي والإداري الناجم عن الانفلات الأمني وغياب الرقابة والنظام والقانون.

المراقبون أكدوا أن المحافظ المعين من المستقيل هادي، ليس بيده القرار في إيقاف العبث الذي تشهده أراضي الدولة في عدن، موضحين أن القوات الإماراتية وأدواتها هي من بيدها القرار وهي من تغذي مثل هذه الأعمال الخارجة عن النظام والقانون.