المصدر الأول لاخبار اليمن

معاقون يتهمون الأجهزة القضائية في لحج بالتواطؤ مع ناهبي الأراضي

 

لحج/ وكالة الصحافة اليمنية

اتهم المعاقون في محافظة لحج نيابة مديرية تبن بالتواطؤ مع ناهبي الأراضي العامة والخاصة.

وحمل المعوقون وزير العدل في حكومة هادي، علي هيثم الغريب، مسؤولية تحويلهم من أصحاب حق إلى معتدين، بعد بسط نافذين على أراضيهم.

ونفذ المعاقون اليوم وقفة احتجاجية أمام محكمة الحوطة الابتدائية ومحكمة الأموال العامة، طالبوا خلالها بتنظيف القضاء من الفاسدين والعصابات.

وقال المعاقون أن أعضاء في النيابة ، وجهوا تهمة الاعتداء على الأراضي إلى المعاقين انفسهم وهم أصحاب حق ويمتلكون عقودا رسمية صادرة من أراضي وعقارات الدولة في منطقة بئر جابر بمديرية تُبن، تثبت حق المعاقين في ملكية الأراضي، المسقطة على المخطط عام 2010م”.

مشيرين إلى أن النيابة تقف في صف المعتدين يقفون مع المعتدين على أراضي جمعية المعاقين، ووجهوا تهمة الاعتداء

وأضافوا أن “عضو النيابة يتلاعب بالقانون، وحول القضية إلى جنائية، على الرغم من أنها منظورة أمام #نيابة_الأموال_العامة ومحكمة الأموال العامة”.

واعتبر المعاقون “تواطؤ القضاء ووقوفه إلى جانب باسطي الأراضي، سابقة خطيرة تنذر بفوضى ونهب وسلب للممتلكات والحقوق”.

متوعدين بتصعيد احتجاجاتهم حتى إعادة أراضيهم المنهوبة.

وتشهد المحافظات الجنوبية المحتلة أعمال بسط ونهب واسعة للأراضي العامة والخاصة من نافذين، بحماية من مليشيات الحزام الأمني المدعومة إماراتياً، حيث طالت مناطق تاريخية ومرافق حكومية وسواحل ومتنزهات، في ظل صمت وتواطؤ من قيادات في حكومة هادي.