المصدر الأول لاخبار اليمن

وقفة احتجاجية لموظفي شركة النفط اليمنية امام مكتب الامم المتحدة في صنعاء

خاص / وكالة الصحافة اليمنية //

نظم موظفو شركة النفط اليمنية وقفة احتجاجية اليوم امام مكتب الامم المتحدة  في العاصمة صنعاء عقب صلاة الجمعة ال20 التي حملت عنوان ( تغاظي الامم المتحدة عن استمرار حجز السفن جريمة كبرى ) .

وخلال الوقفة الاحتجاجية طالب رئيس اللجنة الإشرافية لمخيم الاعتصام  محمد الاشرم الامم المتحدة ان تنأ بنفسها  والا تكون أداة تساهم في حصار الشعب اليمني من خلال تغاضيها عن استمرار احتجاز السفن النفطية من قبل تحالف العدوان .

كما طالبها الى رفع آلية التحقق والتفتيش التي تعرقل وصول المشتقات النفطية الى ميناء الحديدة وراس عيسى .

واوضح ان الامم المتحدة معنية  اكثر من اي وقت مضى ان تقوم بواجبها بعد احداث عدن الدامية  و استحالة التنسيق مع عدن وعليها ان تقوم بموقف معلن لإطلاق كافة السفن النفطية وضمان عدم التعرض لها مستقبلاً .

المحتجون اكدوا  في البيان الصادر عن الوقفة استمرارهم في الاعتصام المفتوح والوقفات الاحتجاجية امام مبنى الامم المتحدة حتى يتم الاستجابة لكافة مطالبهم واطلاق كافة السفن النفطية وتسهيل وصولها الى ميناء الحديدة .

 

وجدد البيان المطالبة برفع الحظر عن مطار صنعاء الدولي وميناء راس عيسى وتحييد الاقتصاد من الاستهداف .

وبارك البيان  للوفد الوطني ما يقوم به من كسر للعزلة السياسية التي  فرضها تحالف العدوان على اليمن .

واعتبر البيان  اعادة ترميم العلاقات مع دول العالم انتصاراً لا يقل أهمية عن الانتصارات العسكرية .

 

وحذر البيان الاحرار في الجنوب من تداعيات السكوت امام مخططات الامارات الشيطانية في الجنوب .

ودعا البيان الاحرار في الجنوب الى الوقوف صفاً واحداً في وجه هذه المخططات وافشالها وتغليب المصلحة الوطنية ووحدة الوطن .

وتأتي وقفة  اليوم الاحتجاجية  امتداداً للاعتصام المفتوح الذي ينفذه موظفو شركة النفط اليمنية والنقابات والهيئات التابعة لها منذ 140 يوم امام مكتب الامم المتحدة في العاصمة صنعاء .