المصدر الأول لاخبار اليمن

الفضلي يهاجم المجلس الانتقالي ويدعوه لإخراج مليشياته من أبين

أبين – خاص  //وكالة الصحافة اليمنية//

هاجم الشيخ القبلي وليد الفضلي المجلس الانتقالي الجنوبي التابع للإمارات واتهمه بالغباء ورفع شعارات تخدع البسطاء في حين تخفي مقاصد خبيثة تستهدف احداث شرخ في النسيج الإجتماعي.

وأكد الشيخ الفضلي، في بيان أصدره مساء الجمعة، إن الأحداث الأخيرة التي شهدتها محافظة أبين ومن قبلها محافظة عدن، جاءت نتيجة للتصرفات والمواقف التصعيدية التي انتهجتها قيادات الإنتقالي وأدت في مجملها إلى إعتداءات على مؤسسات ومعسكرات الدولة في عاصمة محافظة أبين زنجبار.

وقال الفضلي أن ما قامت به مليشيات الانتقالي قوبلت بغضب واستياء من قبائل أبين التي اعتبرته أمرا  يمس الكرامة، مشيرا إلى أن أبناء أبين تجاوزا ذلك هذا وكتموا غيضهم لعلمهم بأن من قاموا به فعلوا ذلك عن جهالة وغباء.

وطالب الفضلي في بيانه بإخراج تدعو جميع المسلحين التابعين للإنتقالي المتواجدين داخل المعسكرات بالخروج منها والعودة إلى مناطقهم، محذرا من ردود أفعال غاضبة قد تخرج عن السيطرة محملا قياداتهم المسئولية فيما سينتج عن بقائهم في المحافظة.

وأختتم الفضلي بالقول: ” نتمنى أن تبقى عرى المودة والأخوة بين أبناء الجنوب حقيقية ولا نريد شعارات التصالح والتسامح تناقضها أفعال تمس كرامة الناس وشرفها”.