المصدر الأول لاخبار اليمن

“دفاع هادي” تطالب السعودية بوضع حد للإمارات في اليمن

“دفاع هادي” تطالب السعودية بوضع حد للإمارات في اليمن

خاص// وكالة الصحافة اليمنية//

 

طالبت وزارة الدفاع في “حكومة هادي” رسميا السعودية بـ “إيقاف تصعيد الإمارات العسكري” ووضع حد لما سمته “الاستهتار بدماء اليمنيين”، على خلفية قصف طيران الامارات “قوات هادي” وقتله وإصابته العشرات منهم، الخميس في عدن وأبين.

 

واتهمت الوزارة وهيئة أركان “قوات هادي” رسميا “طيران الإمارات بقصف قواتها في عدن وزنجبار” و”الاستهتار بدماء اليمنيين بقتل وإصابة العشرات من الصف والضباط”. مطالبة بمحاسبة الإمارات ووقف دعمها من سمتهم “الجماعات المسلحة”.

 

الوزارة قالت في بيان لها الخميس، إن “الطيران الإماراتي، قصف قوات الشرعية في عدن وأبين، وأسفر عن استشهاد وإصابة العشرات من صف وضباط الجيش الوطني”. مطالبة “قيادة السعودية وهادي وحكومته بمحاسبة المتسببين في القصف”.

 

البيان أهاب بـ “السعودية الوقوف بجدية إلى جانب الحكومة الشرعية، وإيقاف هذا التصعيد العسكري غير القانوني ومحاسبة المستهترين بدماء ابناء اليمن”. مطالبا في الوقت نفسه “دولة الإمارات، وقف تمويلها ودعمها للجماعات المسلحة في اليمن”.

 

وشن الطيران الإماراتي المشارك في تحالف الحرب بقيادة السعودية، الخميس، 23 غارة على قوات هادي في عدن وأبين، ما خلف مئات القتلى والجرحى في صفوفهم، دعما لمليشيات المجلس الانتقالي الجنوبي المدعومة من الإمارات تجنيدا وتسليحا.

 

في هذا، ليست المرة الأولى التي يقصف الطيران الحربي للتحالف مليشيات تابعة له، وسبق للطيران السعودي أن قصف مليشيات تابعة للإمارات ولطيران الإمارات أن قصف مليشيات تابعة لهادي وتجمع الإصلاح (الإخوان) مدعومة من السعودية.

 

وتتصاعد منذ اسابيع، حدة الصراع بين السعودية والإمارات على الانفراد بالنفوذ في محافظات جنوب اليمن الخاضعة لسيطرة التحالف، عبر تغذية المواجهات بين مليشيات كل منهما بالمال والسلاح الغطاء السياسي والإعلامي والجوي الحربي والتجسسي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.