المصدر الأول لاخبار اليمن

المتوكل والمداني يناقشان الوضع الدوائي مع مستوردي الأدوية

صنعاء//وكالة الصحافة اليمنية//
ناقش اجتماع بصنعاء اليوم برئاسة وزير الصحة العامة والسكان الدكتور طه المتوكل، الجوانب المتصلة بتحسين الوضع الدوائي في اليمن.

واستعرض الاجتماع الذي حضره رئيس الهيئة العليا للأدوية الدكتور محمد المداني ومدير مكتب الصحة بأمانة العاصمة وضم مستوردي ومنتجي الأدوية، الصعوبات التي تواجه المستوردين والمنتجين وسبل معالجتها.

 

وأكد اللقاء ضرورة فتح ميناء الحديدة ومطار صنعاء الدولي لدخول الأدوية وتسهيل عملية الاستيراد لها خاصة بعد ما تشهده المحافظات الجنوبية من اضطرابات ومشاكل تحد من دخول المنتجات والادوية والمستلزمات الطبية.

وفي الاجتماع تطرق الوزير المتوكل إلى الخطوات التي انتهجتها الوزارة لتصحيح الوضع الدوائي في اليمن والمتمثلة بالأدلة والمعايير لتصحيح الوضع الصحي وضبط سوق الدواء.

 

وأشار إلى أنه تم مطلع الأسبوع الجاري تنفيذ نزول ميداني بأمانة العاصمة لتصحيح وضع المنشآت الصيدلانية والحد من العشوائية في بيع الدواء.. منوها بدور المستوردين والمنتجين للأدوية وتفاعلهم مع رؤية وزارة الصحة لضبط السوق الدوائية.

وشدد وزير الصحة على أهمية النهوض بالصناعة الدوائية الوطنية بما يضمن تحقيق الأمن الدوائي خاصة في ظل استمرار العدوان والحصار.

 

وجدد التأكيد على أهمية الاجتماعات الدورية مع مستوردي ومنتجي الأدوية في إطار رسم السياسة الدوائية لضمان وجود دواء امن وفعال وبسعر مناسب تزامنا مع الحملة التي تنفذها الوزارة في تنفيذ الادلة والمعايير الخاصة بالصيدليات لضمان وجود الادوية الرسمية والداخلة للبلد عبر الهيئة العليا للأدوية لضمان جودتها في إطار الصمود ومقاومة العدوان الغاشم على البلد.

ولفت وزير الصحة لأهمية التوعية المجتمعية بأضرار الأدوية المهربة والمزورة على صحة الإنسان والاقتصاد الوطني.

 

من جانبه اشار رئيس الهيئة العليا للأدوية الدكتور محمد المداني إلى أهمية استمرار هذه الاجتماعات لإيجاد الحلول لاستمرار تدفق الدواء وتعزيز الشراكة ما بين القطاع العام والخاص.

ولفت إلى أهمية الافكار التي طرحت خلال الاجتماع لتوفير الأدوية بالشكل الكافي والأمن وذات جودة وبأسعار مناسبة ..مؤكدا على ضرورة تسجيل الأدوية والأصناف بالهيئة بهدف مكافحة تهريب الأدوية والالتزام بالتسعيرة المقرة من الهيئة.