المصدر الأول لاخبار اليمن

إجراءات طارئة لشركة النفط  لإدارة الازمة التموينية

خاص / وكالة الصحافة اليمنية //

اتخذت شركة النفط اليمنية عدد من الإجراءات الطارئة لإدارة الكميات المتبقية في خزاناتها لتوفير حاجة السوق لأطول فترة ممكنة وبما يكفل عدم توقف الخدمات الأساسية لأهم القطاعات الحيوية التي تغطي احتياجات المواطنين.

وقالت شركة النفط في بيان صادر عنها اليوم حصلت وكالة الصحافة اليمنية أن الوضع التمويني ازداد سوءاً ولم تظهر أي بوادر في الأفق لدخول أي سفينة نفطية وأصبح غاطس وأرصفة ميناء الحديدة خالية تماماً من أي سفن مشتقات نفطية الأمر الذي فرض على شركة النفط اليمنية اتخاذ هذه الاجراءات

حيث أقرت الشركة اتخاذ عدد من الإجراءات الرقابية للتعامل مع المستجدات المؤثرة على الوضع التمويني من أبرزها :

1- إعادة النظر في برامج التوزيع بحسب الكميات المتاحة وتوزيعها على أكبر نطاق جغرافي ولأطول فترة ممكنة .

2 –  إنزال لجان ميدانية للرقابة على عملية التفريغ والبيع للمواطنين في المحطات البترولية.

3- تفعيل نظام الرقابة الآلية للتموين عبر أرقام القعادات للسيارات والمركبات بكمية (40) لتر لكل وسيلة نقل ولمدة ثلاثة أيام بحيث يتمكن المواطن بعدها من التموين مرة أخرى بالإضافة إلى تخصيص محطات للدراجات النارية.

4- التنسيق التام مع الأجهزة الأمنية في الرقابة والإشراف على عملية التفريغ والبيع في المحطات البترولية بحسب البرامج المعدة من الشركة .

5 – إشعار الأخوة المواطنين أولاً بأول ببرامج توزيع الكميات على المحطات البترولية في مختلف محافظات الجمهورية عبر مواقع الشركة الرسمية في وسائل التواصل الاجتماعي وغرف العمليات للجهات المعنية.

6- تبدأ الفترة الصباحية لعملية البيع في المحطات البترولية من تمام الساعة الثامنة صباحاً وتنتهي الواحدة ظهراً ويستأنف العمل من الساعة الثالثة عصراً وحتى الثامنة مساءً للفترة المسائية من كل يوم.

7- ضبط ومكافحة أية مظاهر للسوق السوداء قد تنشأ مستقبلاً نتيجة شحة المواد بالتنسيق مع الجانب الأمني.

8- تكليف غرفة المتابعة المشتركة بالعمل على مدار الساعة للرقابة والإشراف على الوضع التمويني واستقبال أي بلاغات عن (مظاهر السوق السوداء ،المحطات  المخالفة ،التجاوزات المخلة بالبرنامج من أي شخص أو جهة كانت)  على الأرقام التالية(01-836552 & 01-836553) .

 ودعت شركة النفط كافة  المواطنين والقطاعات المختلفة لترشيد الاستهلاك والتعاون والتفاعل الجاد والمسئول مع الشركة وعدم الانجرار للشائعات التي من شأنها عرقلة برامج وإجراءات الشركة .