المصدر الأول لاخبار اليمن

ندوة لإتحاد الاعلاميين اليمنيين واتحاد الاذاعات والتلفزيونات الاسلامية حول ” الاعلام الحربي وتوزان الردع “

خاص / وكالة الصحافة اليمنية //

نظم إتحاد الاعلاميين اليمنيين بالتعاون مع اتحادات الاذاعات والتلفزيونات الاسلامية فرع اليمن  اليوم الخميس ندوة حوارية بعنوان ” الاعلام الحربي وتوزان الردع .. الادوار والتضحيات  “

وقال الامين العام لاتحاد الاعلاميين اليمنيين حسن شرف الدين لوكالة الصحافة اليمنية  أن هذه الندوة تأتي لتسليط الضوء على الادوار المهمة التي قام بها الاعلام الحربي خلال الاربع سنوات الماضية ودوره في رفع معنويات لرفع المعنويات وتعزيز الصمود لدى الشعب اليمني .

وأشار شرف الدين الى ان الاعلام  الحربي شكل جبهة رعب بالنسبة للعدو من خلال نقله لمشاهد هزائم قواته في مختلف الجبهات ، وتوثيق أطلاق الصواريخ البالستية والطائرات المسيرة  على أهدافها في عمق دول العدوان  .

 

ولفت  الى أن الاعلام الحربي استطاع خلال الفترة الماضية نقل انتصارات الجيش واللجان الشعبية الى الداخل والى الخارج  والى شعوب المنطقة بشكل عام .

وخلال الندوة  أكد البرفيسور عبدالعزيز الترب مستشار رئيس الجمهورية للشئون الاقتصادية  ان الاعلام الحربي قلب كل الموازين في المعركة من خلال الرصد والتوثيق للانتصارات التي يصدرها الجيش واللجان الشعبية في مختلف جبهات القتال .

وقال الترب ان العالم كله يؤكد فيما لا يدع مجال للشك ان اليمن تحقق كل يوم انتصار من خلال ما يشاهده  في المقاطع التي يبثها الاعلام الحربي لسير المعارك وانتصارات الجيش واللجان الشعبية .

 

من جانبه  أكد  عبدالواسع الحمدي عضو المكتب التنفيذي لاتحاد الاعلاميين   أهمية هذه الندوة التي  تأتي عقب عمليتي حقل الشيبة  ، والبقيق وبن خريص  والذي عمل الاعلام الحربي على التوثيق الاعلامي لتلك العمليتين ووثق تلك العمليتين بشكل واضح وجلي للراي العام المحلي والدولي .

 

وأشار الحمدي الى ان الاعلام الحربي  ساهم  بالرد على وسائل جيش العدوان وكشف الاكاذيب التي تنتجها بشكل مستمر  .

بدوره أكد زكريا الشرعبي في الكلمة التي القاها نيابة عن إتحاد الاذاعات والتلفزيونات الاسلامية  على أهمية  الدور البطولي الذي يلعبه الاعلام الحربي ووصول اليمن الى مرحلة جديدة من توازن الردع .

 وقال  الشرعبي   ان العدوان استهان  باليمنيين في بادئ الامر لكنهم سرعان ما حولوه الى محط استهزاء امام كل انظار العالم ،  وكان عتادهم إرادة وعدسة كاميرا يقف خلفها مصور صادق مجاهد شجاع .

 من جهته أكد نائب وزير الاعلام فهمي الاعلام الحربي أن  صمود الجبهة الاعلامية هو جزء من الانتصار للقضية اليمنية ، و جزء من الانتصار للمشروع والمسيرة القرآنية الذي يقودها السيد القائد عبد الملك الحوثي .

وقال اليوسفي ان الاعلام  الحربي يمثل العمود الفقري  المناهض للعدوان  والبيان الذي يصدر بصفة يومية من مربع الاعلام الحربي هو بالستي ضد العدوان وأستطاع ان يهزم امبراطوريات الاعلام المضاد أعلام قوى العدوان .

وخلال  الندوة قدمت ثلاث اوراق عمل الاولى قدمها وكيل وزارة الاعلام نصر الدين عامر تطرق فيها الى الادوار  المهمة التي قدمها الاعلام الحربي خلال الاربع سنوات الماضية من العدوان ومصداقية الاعلام الحربي في نقل الصورة والورقة الثانية قدمها الخبير العسكري عزيز راشد وتناول فيها التحديات التي تواجه الاعلام الحربي فيما تناولت الورقة الثالثة التي قدمها مدير مركز  الاعلام الامني نجيب العنسي مهام الاعلام الحربي ودوره في تدمير معنويات العدوان .