المصدر الأول لاخبار اليمن

حسن زيد يكشف سر تزامن ثورتي 21 و 26 سبتمبر بلا مواربة

حسن زيد يكشف سر تزامن ثورتي 21 و 26 سبتمبر بلا مواربة

خاص// وكالة الصحافة اليمنية//

 

حسم وزير الشباب والرياضة في حكومة الإنقاذ الجدل الدائر بشأن تزامن ثورة 21 سبتمبر وثورة 26 سبتمبر، وكشف عن سر هذا التزامن علنا في حفل تجديد العاصمة صنعاء، رسميا وشعبيا، إيقاد شعلة ثورة السادس والعشرين من سبتمبر في ذكراها السابعة والخمسين، بميدان التحرير، مساء الأربعاء.

 

الوزير حسن زيد تحدث عن هذا التزامن بين 21 و26 سبتمبر، على هامش الحفل الذي شهد حضورا رسميا وشبابيا وشعبيا واسعا، وفعاليات خطابية وفنية، عبرت عن الامتنان والعرفان لشهداء ثورة السادس والعشرين من سبتمبر ومناضليها، وأكدت في مجملها التمسك بأهداف الثورة الستة زالمضي على دربهم التحرري نحو يمن جمهوري ديمقراطي حر ومستقل وذي سيادة كاملة.

 

وفي تصريح لـ “وكالة الصحافة اليمنية” نوه وزير الشباب والرياضة حسن زيد بأن “الشعب اليمني وهو يحتفل بإيقاد شعلة العيد الـ 57 لثورة الـ 26 من سبتمبر المجيدة، ثورة الأهداف الستة المحفورة في وجدان اليمنيين؛ يتعرض لأبشع عدوان سعودي أمريكي صهيوني إماراتي للعام الخامس على التوالي.

 

وقال: “إن ثورات شعبنا التي تشكلت من نسيج انتمائه وولائه لله وأرضه كمنظومة مبادئ عقدية واجتماعية، إنما شكلت الهوية الاعتبارية التاريخية للشعب اليمني الذي ميزته عن شعوب الأرض، لكونه مقبرة الغزاة وملهما للثورات ضد الاستبداد وحاملا لرسالة السلام ومدرسة للتضحيات وعطاء الدم في مواجهة الباغين عليه”.

 

الوزير حسن زيد، أضاف: إن “شعلتنا السابعة والخمسين هذه الليلة تحمل في وهجها نشوة النصر المتجدد لثورة مجيدة صلبة تأبى الانحناء وتبعث من وميض لهبها رسائل الإصرار والعزم الجماهيري والإرادة السياسية اليمنية على حماية أهدافها الستة من المحاولات الإقليمية المسنودة “صهيوأمريكيا” طيلة خمسة عقود مضت حتى تجذرت أهدافها الستة في أعماق اليمنيين”.

 

وأشار وزير الشباب والرياضة إلى أن “الشعب اليمني اليوم وهو في ظل حصار خانق اقتصاديا وإنسانيا في نضاله الأسطوري وبإمكاناته المتواضعة أمام عدوان همجي متوحش تشنه أكثر من 17 دولة عالمية تتقدمها أدوات الصهيونية العالمية؛ مازال يجسد رسالة هامة وحيوية حري باليمنيين التوقف أمام مضامينها العميقة ومقاصدها العملاقة وتمسكه الواقعي بهذه الأهداف وإصراره على تحقيقها وترسيخ جذورها في أعماق المراحل التاريخية المتعاقبة”.

 

وقال: “ليس مفاجئا أن تتجدد ثورة اليمنيين السبتمبرية عام 2014 في ذات التوقيت والتزامن التاريخي والذي يؤكد بقاء الأهداف الستة لثورة الـ 26 من سبتمبر الخالدة حاملا لمشروع النضال اليمني واستمرارا للحياة والتفاؤل بمستقبل زاهر لوطن يتسع للجميع”.

 

ودعا الوزير زيد القوى الموالية للتحالف إلى “الاستفادة من المبادرة الكريمة التي أطلقها الرئيس مهدي المشاط بالعودة للصف الوطني والتحرك بمواجهة المخطط الصهيوأمريكي المنفذ بأياد سعودية لتفكيك قوات الجيش تحت مسميات عدة وغيرها من المؤامرات مرورا بمخطط احتلال اليمن الذي سعى لتمزيق النسيج الاجتماعي ومحاولة تنفيذ التجزئة والتفكيك”.

 

من جانبه، عبر مفوض كشافة أمانة العاصمة عن “فخر شباب الكشافة والمرشدات بإيقاد شعلة الثورة الأم: .. لافتا إلى “حرص قيادة جمعية الكشافة والمرشدات واللجنة المنظمة على إظهار العرض الشبابي الكشفي والإرشادي لحفل إيقاد الشعلة بصورة تليق بمكانة هذه المناسبة، خاصة في ظل الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد جراء إستمرار العدوان والحصار”.

 

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.