المصدر الأول لاخبار اليمن

الجيش اليمني يقضي على أكثر من 1000 جندي و500 آلية ومدرعة عسكرية للتحالف خلال 60 يوم

خاص | وكالة الصحافة اليمنية //

كشف المتحدث الرسمي للقوات المسلحة اليمنية العميد يحيى سريع ، بأن شهري أغسطس وسبتمبر الماضيين شهدا تحولاً إستراتيجياً في مسار المعركة مع تحالف العدوان وأدواته من المتورطين بخيانة الوطن، تمثل بما حققه الجيش واللجان الشعبية على صعيد العمليات العسكرية النوعية الواسعة في مختلف المحاور والجبهات.

وأعلن العميد سريع  في مؤتمر صحفي اليوم بصنعاء ، أن قوات الجيش واللجان الشعبية نجحت في تحرير وتأمين 500 كيلو متر مربع كانت تحت سيطرة العدو وكذلك نجحت في إلحاق خسائر فادحة بالعدو في العديد والعتاد خلال شهري أغسطس وسبتمبر 2019م.

وأكد أن القوات المسلحة اليمنية نجحت في تنفيذ 241 عملية هجومية مختلفة استهدفت مواقع وتحركات العدو منها 50 عملية إقتحام وسيطرة و68 عملية إغارة تركزت أبرزها على محاور جيزان ونجران وعسير.

موضحاً أن عملية نصر من الله بمرحلتيها الأولى والثانية تصدرت قائمة أقوى وأوسع وأكبر عمليات الجيش واللجان الشعبية.

وكشف العميد سريع، أن قتلى جنود العدو سواء من قواته النظامية أو من مرتزقته المتورطين بخيانة الوطن تجاوزوا خلال الشهرين الماضيين الألف قتيل معظمهم في عملية “نصر من الله” فيما تجاوز عدد الأسرى ألفي أسير.

وطمأن متحدث القوات المسلحة كافة أسر الأسرى بأنها تعمل كل ما بوسعها من أجل إستمرار تأمينهم , مؤكدا أن القوات المسلحة تحرص على سرية أماكن إحتجاز الأسرى حتى لا يستهدفهم طيران العدوان الذي سبق وأن استهدف العشرات منهم.

وبين أن خسائر العدو في المدرعات والآليات في كافة العمليات العسكرية خلال شهري أغسطس وسبتمبر 500 آلية ومدرعة معظمها في عملية نصر من الله بالإضافة إلى اغتنام مخازن أسلحة وآليات ومدرعات.

واستعرض سريع أبز عمليات وحدة القناصة خلال نفس الفترة والتي بلغت ألفين و739 عملية منها عمليات قنص في جبهات الحدود أدت إلى مصرع 15 جندياً سعودياً فيما استهدفت معظم عمليات القنص المتورطين بخيانة البلد كما استهدفت وحدة القناصة 45 آلية.

وذكر أن عمليات وحدة الهندسة بلغت 827 عملية أدت إلى تدمير وإعطاب 112 آلية و 23 مدرعة وجرافة وعشرات العمليات استهدفت تجمعات وتحصينات العدو .. موضحا أن عمليات وحدة ضد الدروع أدت إلى تدمير وإعطاب 45 آلية ومدرعة ودبابة ودك تجمعات العدو.