المصدر الأول لاخبار اليمن

قيادي سلفي يتهم المخابرات السعودية بإعاقة فتح منافذ تعز

قيادي سلفي يتهم المخابرات السعودية بإعاقة فتح منافذ تعز

خاص // وكالة الصحافة اليمنية//

 

كشف القيادي في حزب الرشاد السلفي وعضو لجنة المصالحة الوطنية محمد طاهر أنعم عن مبادرات عدة لفتح منافذ عبور من وإلى مدينة تعز، اعاقتها وما تزال “تعيقها الاستخبارات السعودية”.

 

وقال أنعم في منشور له على صفحته بموقع “فيس بوك”، الخميس: “لا صحة للمعلومات المتداولة حول فتح معبر الحوبان تعز يوم غد الجمعة، بناء على مبادرة الأستاذ شوقي التي كانت في ٢٠١٦.

 

وأضاف عضو الهيئة العليا لحزب الرشاد: إن هذه المبادرة “أعاقتها السعودية وبعض المرتبطين بها”. مردفا: “ما تزال الاستخبارات السعودية تعيق كل محاولات فتح المعابر والتقارب بين اليمنيين.

 

محمد أنعم، كشف في المقابل عن مبادرتين يجري السعي فيهما لفتح منافذ عبور من وإلى مدينة تعز. وقال: “هناك مبادرة قدمها الشيخ علي القرشي الشرعبي عضو مجلس الشورى في صنعاء”.

 

وأضاف: إن مبادرة القرشي “لفتح معبر غراب في طريق تعز الحديدة، القريب من مفرق شرعب ومصنع السمن والصابون، وفي انتظار رد طرف السلطة المحلية داخل المدينة، والذي نرجو الا تعيقهم السعودية”.

 

وتابع: “هناك تحركات عن طريقنا في فريق المصالحة الوطنية لفتح طريق الحوبان تعز (من طريق سوفيتيل الجهيم كلابة)، ولعلها تتم قريبا ان شاء الله، ولو من جهة واحدة اذا لم نجد تجاوبا من الطرف الاخر داخل المدينة”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.