المصدر الأول لاخبار اليمن

رئيس الوزراء يناقش مع وزيرا الإعلام والثقافة أداء الإعلام الوطني المقاوم للعدوان

صنعاء //وكالة الصحافة اليمنية//

ناقش لقاء اليوم بصنعاء برئاسة رئيس مجلس الوزراء الدكتور عبدالعزيز صالح بن حبتور، أداء الإعلام الوطني المقاوم للعدوان والاحتلال السعودي الإماراتي وحصارهما المفروض على الشعب اليمني المستمر منذ نحو خمس سنوات.

وتطرق اللقاء الذي ضم نائب رئيس الوزراء لشئون الأمن والدفاع الفريق الركن جلال الرويشان ووزيري الإعلام ضيف الله الشامي والثقافة عبدالله الكبسي، إلى مستوى تنفيذ وزارة الإعلام لخطتها السنوية المواكبة لهذه الفترة والمتصلة بتعزيز الوعي الوطني ومواصلة كشف جرائم العدوان وانتهاكاته الجسيمة بحق الإنسان اليمني طيلة الفترة الماضية وحتى الأن وكذا تعزيز تلاحم الجبهة الداخلية .

وتناول اللقاء الجوانب المتصلة بالسياسة الخبرية لوسائل الإعلام الرسمية والدور الإشرافي لوزارة الإعلام على كل الأجهزة الإعلامية بما يعزز من اتساق نشاطها مع النشاط المقاوم للعدوان وتجنب المناكفات الإعلامية.

كما تطرق اللقاء إلى الإعلام الحربي ودوره الكبير من خلال نقل الوقائع والأحداث من الجبهات والانتصارات التي يتم تحقيقها خاصة في جبهات ما وراء الحدود برغم المخاطر الكبيرة التي تواجه إعلاميه ومصوريه .

كما ناقش اللقاء التحضيرات المشتركة لوزارتي الإعلام والثقافة للاحتفال اللائق بالذكرى الـ ٥٢ للجلاء  الـ٣٠ من نوفمبر التي ستهل على الوطن بعد شهر ونصف من الآن، التي تذكر بإحدى محطات الثورة اليمنية الكبيرة حينما غادر أخر مستعمر بريطاني أرض اليمن، وأهمية الدور الإعلامي لإبراز هذه المناسبة وتسليط الضوء عليها من مختلف الجوانب بما في ذلك المقارنة بين المستعمر القديم والمستعمر الجديد لجنوب الوطن وهما دولتي العدوان والاحتلال السعودية والإمارات.

وأكد اللقاء على أهمية العمل على أن تكون الاحتفالات بهذه المناسبة متسقة مع الوضع الذي يمر به الوطن خاصة في المحافظات الجنوبية والشرقية المحتلة وشرح الأبعاد المختلفة للاستعمار الجديد ومطامعه المعلنة وغير المعلنة في الأرض والجزر اليمنية والثروات الطبيعة اليمنية.

 واثنى الاجتماع على الجهود الكبيرة للإعلام الوطني المقاوم للعدوان والاحتلال ودوره الحيوي في مقارعة الآلة الإعلامية الضخمة لتحالف العدوان وفضح مغالطاته وممارسته التضليلية منذ بدء العدوان .

وأشاد في الوقت ذاته بالدور الرائد للإعلام الحربي في سياق المعركة الإعلامية في مواجهة العدوان وماكنته الإعلامية المتطورة عبر نقله للوقائع الميدانية دونما رتوش أو تضخيم وفضحه لادعاءات العدو وانتصاراته الكاذبة.