المصدر الأول لاخبار اليمن

منظمة شنغهاي: “داعش” تتحول إلى شبكة إرهابية عالمية

منظمة شنغهاي: “داعش” تتحول إلى شبكة إرهابية عالمية

عالمية (وكالة الصحافة اليمنية)

أعلن مدير اللجنة التنفيذية للهيكل الإقليمي لمكافحة الإرهاب، التابع لمنظمة شنغهاي للتعاون، جوماهون غيسوف، اليوم الأربعاء، أن منظمة “داعش” الإرهابية تتحول من كيان شبه دولة إلى شبكة عالمية منظمة.

وقال غيسوف في المؤتمر الدولي السابع للجنة التنفيذية للهيكل الإقليمي لمكافحة الإرهاب، التابع لمنظمة شنغهاي للتعاون، تحت عنوان “مكافحة الإرهاب – التعاون بلا حدود”: “داعش يتحول من تنظيم شبه دولة إلى شبكة عالمية منظمة”، مشيراً إلى أن الإرهابيين يبدون الآن مرونة في التكتيكات والقدرة على التكيف مع البيئة الجديدة.

ويؤكد غيسوف أن قادة الجماعة تمكنوا من الحفاظ على نظام لإدارة قاعدة الموارد الكافية لتنفيذ الهجمات الإرهابية والانتحارية في جميع أنحاء العالم. وأردف قائلاً: “لقد ركزوا على تجنيد أنصارهم عن بعد، بما في ذلك هجمات القرصنة وأساليب الجريمة السيبرانية”.

 وافتتح، اليوم الأربعاء، في طشقند باوزباكستان المؤتمر الدولي السابع للجنة التنفيذية للهيكل الإقليمي لمكافحة الإرهاب التابع لمنظمة شنغهاي للتعاون، تحت عنوان “مكافحة الإرهاب – التعاون بلا حدود”: بمشاركة ممثلي الأجهزة الأمنية لدول أعضاء منظمة شنغهاي للتعاون، وهيكليات مكافحة الإرهاب التابعة للأمم المتحدة، منظمة الأمن والتعاون في أوروبا ورابطة الدول المستقلة.

يذكر أن منظمة شنغهاي للتعاون هي منظمة دولية، تم تأسيسها في عام 2001 من قبل زعماء كل من الصين وروسيا وكازاخستان وطاجيكستان وقرغيزستان وأوزبكستان، وفي 9 حزيران/يونيو 2017 ، حصلت الهند وباكستان على العضوية الكاملة في المنظمة، وفي الوقت الحاضر تتمتع أفغانستان وبيلاروس وإيران ومنغوليا بصفة “مراقب”، بينما تتمتع أذربيجان وأرمينيا وكمبوديا ونيبال وتركيا وسريلانكا بصفة “شريك”. ويقع مقر الهيكل الإقليمي لمكافحة الإرهاب لمنظمة شنغهاي للتعاون في مدينة طشقند في طاجيكستان.