المصدر الأول لاخبار اليمن

التحالف ومسلحوه ينفذون هجوما على “الفازة” في التحيتا

التحالف ومسلحوه ينفذون هجوما على “الفازة” في التحيتا

خاص // وكالة الصحافة اليمنية//

 

نفذ التحالف بقيادة السعودية والامارات ومسلحوه فجر اليوم الخميس هجوما واسعا على منطقة الفازة في مديرية التحيتا، جنوبي الحديدة، بالتزامن مع تكثيف قصفه قرى ومزارع مديريتي الدريهمي وحيس بالصواريخ والمدفعية وأنواع الأسلحة.

 

وقال مصدر عسكري في الحديدة، إن “قوى العدوان نفذت محاولة تسلل فاشلة إلى منطقة الفازة في مديرية التحيتا، رافقها قصف مكثف بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة وتصدى لها الجيش واللجان الشعبية”.

 

المصدر أوضح أن “مديرية التحيتا تعرضت طوال يوم الأربعاء وحتى فجر اليوم الخميس لقصف متواصل من مدفعية التحالف ومرتزقته وأسلحتهم الثقيلة والمتوسطة”.

 

وأفاد أن ” مدفعية التحالف ومرتزقته أطلقت 15 قذيفة على منطقة الفازة بمديرية التحيتا”. منوها بأن “قصفا متواصلا استهدف منطقة الجبلية بقذائف المدفعية والأسلحة الرشاشة”.

 

وفقا للمصدر فإنه بالتزامن مع استهداف مديرية التحيتا “عاودت قوى العدوان منتصف ليل الأربعاء قصفها المدفعي على مدينة الدريهمي المحاصرة من مجاميعهم منذ عام وثلاثة اشهر”.

 

وقال في تصريح صحافي إن “الغزاة والخونة استهدفوا طوال يوم الاربعاء مدينة الدريهمي بصواريخ الكاتيوشا وبأكثر من 80 قذيفة مدفعية علاوة على نيران الأسلحة الرشاشة المتنوعة”.

 

المصدر لفت إلى إن “عددا من منازل المواطنين المدنيين تضررت بقذائف القصف المدفعي المكثف من الغزاة والمرتزقة على مدينة الدريهمي”. من دون أن يؤكد سقوط ضحايا.

 

وأشار إلى أن قصف مسلحي التحالف استهدف ايضا مديرية حيس. وقال: “أطلقت قوى تحالف العدوان 5 قذائف هاون ونيران الرشاشات المتوسطة على مناطق متفرقة من مديرية حيس”.

 

يأتي هذا التصعيد وفق مراقبين “في محاولة من التحالف احراز تقدم جنوبي الحديدة قبل نشر نقاط ضباط الارتباط والمراقبة لوقف إطلاق النار، والتي ارجأتها لجنة التنسيق الاممية إلى مرحلة ثانية”.