المصدر الأول لاخبار اليمن

الصحة” تكشف تجهيزات تأمين حشود احتفائية المولد النبوي

الصحة” تكشف تجهيزات تأمين حشود احتفائية المولد النبوي

خاص // وكالة الصحافة اليمنية//

 

أكدت وزارة الصحة في حكومة الإنقاذ الوطني استكمال استعداداتها لاستقبال جماهير احتفائية ذكرى مولد النبوي الشريف في كل الميادين والمحافظات والطرقات والمستشفيات. كاشفة عن تفاصيل هذه الاستعدادات لتأمين “سلامة أحباب رسول الله من أبناء الإيمان والحكمة”.

 

وقالت الوزارة في بيان لها منتصف ليل الجمعة أنها “استشعاراً بمسئوليتها وقياما بواجبها، أنهت كافة الاستعدادات اللازمة لاستقبال ضيوف رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم في كل الميادين والساحات والمحافظات والطرقات”.

 

وفقا للبيان فقد “وزعت وزارة الصحة 50 سيارة إسعاف ثابتة في 11 ساحة بإحدى عشرة محافظة ستقام فيها الفعاليات، ونشرت 137 سيارة إسعاف على كل الطرق المؤدية إلى الساحات وبين المحافظات والمديريات”.

 

وأوضح البيان الصادر عن إدارة العمليات المركزية بوزارة الصحة، أنه “تم تجهيز 968 كادرا طبيا إسعافيا مزودا بالأدوية والإسعافات الأولية في جميع الساحات، و148 كادرا إسعافيا طبيا موزعين على سيارات الإسعاف”.

 

البيان أفاد أيضا أن الوزارة “نصبت 24 مخيما طبيا في جميع الساحات ووفرت فيها 124 كادراً من أطباء عموم وأخصائيين وصيادلة ومخبريين وممرضين، وجهزت 3 مستشفيات ميدانية في ساحة السبعين بالعاصمة صنعاء”.

 

وبحسب البيان فإن هذه المستشفيات “مجهزة بكل الاحتياجات اللازمة لكل الخدمات الطبية الطارئة والتخصصات بواقع 72 طبيبا اختصاصيا وعاما وصيدليا ومخبريا وممرضا وفني أشعة، وكل ما يحتاجه أي مستشفى”.

 

في المقابل “عممت الوزارة على جميع المستشفيات الحكومية والخاصة بأن تكون على أهبة الاستعداد خلال هذه الايام وبالتحديد يومي الجمعة والسبت، وتم وضع 37 مستشفى حكوميا و 71 مستشفى خاصا في حالة طوارئ على مدار الساعة”.

 

وأوضحت وزارة الصحة أنه “تم إعداد 292 إدارياً لينسقوا ويتابعوا ويديروا العملية الطبية كاملة بجميع المحافظات، وتكثيف تواجد العاملين في طوارئ الوزارة على مدار الساعة للمتابعة والتواصل والتنسيق”.

 

وفي حين هنأت وزارة الصحة قيادة الثورة والمجلس السياسي وحكومة الإنقاذ وجميع اليمنيين بهذه المناسبة؛ أرسلت لهم “رسائل عهد ووفاء بأنها ستبقى عينا ساهرة ومتابعة وراعية لهم بكل ما تمتلك من طاقة وكادر وقدرة وإمكانيات”.