المصدر الأول لاخبار اليمن

التعليم العالي تعلن البدء بتنفيذ مشاريع مصفوفة الرؤية الوطنية في الجامعات الحكومية

 

صنعاء //وكالة الصحافة اليمنية//

 

أعلن وزير التعليم العالي والبحث العلمي حسين حازب بدء تنفيذ مصفوفة مشاريع الرؤية الوطنية في الجامعات الحكومية ووزارة التعليم العالي والمؤسسات التابعة لها.

 

وأكد وزير التعليم العالي، في اجتماع عقد اليوم لمناقشة آلية توزيع المهام والمسئوليات على ضرورة تضافر الجهود وتفاعل الجامعات الحكومية بشكل ايجابي لتنفيذ الخطة المرحلية الأولى للرؤية الوطنية، مشيرا إلى أن معظم هذه المشاريع تتم داخل الجامعات فيما يقتصر دور الوزارة على الجوانب الإشرافية والرقابية ومساعدة الجامعات على تحقيق الاهداف المنشودة في التحديث والتطوير والجودة .

 

كما أكد على أهمية الاجتماع لتوزيع المهام والمسئوليات على قطاعات الوزارة والإدارات العامة والمؤسسات التابعة لها، مشيدا بجهود مركز تقنية المعلومات والقائمين عليه في انجاز مشروع نظام خدمة الجمهور وتقديم الشكاوى والبلاغات عبر النافذة الالكترونية والتطبيق الخاص بالهاتف الجوال والمزمع تدشينه خلال الاسبوع الجاري .

 

ولفت وزير التعليم العالي إلى أن هذه المصفوفة تعتبر ملزمة للجميع ولا مجال للاجتهادات أو خوض النقاش فيها .. موجهاً وكيل قطاع التخطيط لرفع تقرير نصف شهري يتضمن قياس مستوى الاداء والتقييم ومعرفة جوانب القصور والمعالجات المقترحة.

 

وتم خلال الاجتماع استعراض المصفوفة التنفيذية للخطة المرحلية الأولى من الرؤية الوطنية للتعليم العالي والبحث العلمي وتحديد مهام واختصاصات ومسئوليات كل قطاع لتنفيذ المشاريع المتضمنة بالرؤية الوطنية بالشراكة مع الجامعات اليمنية.

 

واستمع المجتمعون إلى شرح مقدم من وكيل الوزارة لقطاع التخطيط والسياسات الدكتور عبدالله القدمي تضمن المستهدفات في الرؤية المرحلية ” مرحلة الصمود والتعافي ” وغاياتها وأهدافها والتأثيرات المتوقعة والقطاعات المسئولة عن التنفيذ إيذاناً بإعلان بدء تنفيذ مشاريع الرؤية .

 

وأكد القدمي أن الوزارة تسعى من خلال محور الابتكار والبحث العلمي إلى ايجاد أجيال مبتكرة ومبدعة تسهم في توطين المعرفة والتقنية وتحسين مرتبة اليمن في كفاءة المؤسسات ورفع مستوى اليمن في مؤشرات التنمية البشرية والابتكار العالمي وتخفيض معدل البطالة وإيصال خمس جامعات يمنية بين افضل جامعات في الوطن العربية.

 

وأشار إلى ان الرؤية الوطنية تضمن حيز كبير لقطاع البحث العلمي وذلك من خلال مشاريع إنشاء منظومة وطنية متكاملة للبحث العلمي والتكنولوجيا، وكذا زيادة نسبة الالتحاق في التعليم العالي بما يكفل تحقيق مبدأ تكافؤ الفرص بين الذكور الاناث والحضر والريف .

 

وأوضح القدمي أن الوزارة تسعى من خلال الرؤية الوطنية إلى تنويع مصادر تمويل التعليم العالي وتعزيز كفاءة إدارة التمويل الذاتي من خلال تطوير سياسة وطنية للبحث العلمي وإعداد دراسة حول البدائل والفرص الممكنة لتمويل التعليم العالي واستكمال اعداد اللائحة الموحدة للموارد الذاتية وتدريب 120 عضو هيئة تدريس بكليات التربية بالجامعات الحكومية حول الية ادماج مفاهيم الحكم الرشيد وجودة التعليم في المناهج.

 

كما استمع الاجتماع إلى عرض مقدم من المهندسان ماجد الناشري ، ومحمد الزبيري حول نسبة الانجاز بمشروع النافذة الإلكترونية و التطبيق الخاص بنظام خدمة الجمهور والشكاوي بوزارة التعليم العالي والبالغ نسبة الانجاز فيه نحو 90 بالمائة وأهميته وهدافه وخطوات اجراء الشكوى او تقديم البلاغ عبر الموقع الالكتروني او التطبيق الخاص بالهاتف الجوال وآلية الردود على الشكاوى والمزمع تدشينه خلال الاسبوع الجاري.