المصدر الأول لاخبار اليمن

مناقشة تسيير عمل ميناء الحديدة وتعهدات الأمم المتحدة لدعم مؤسسة موانئ البحر الأحمر

صنعاء | وكالة الصحافة اليمنية //

استعرض مجلس إدارة مؤسسة موانئ البحر الأحمر اليمنية في اجتماعه اليوم الأحد ، برئاسة وزير النقل زكريا الشامي، إنجازات المؤسسة خلال الفترة السابقة في تسيير عمل ميناء الحديدة ومهامه في تخفيف معاناة أبناء الشعب اليمني.

وتطرق الاجتماع الذي حضره وكيل وزارة النقل للشؤون البحرية والموانئ خالد النمر ورئيس مؤسسة موانئ البحر الأحمر الكابتن محمد أبوبكر إسحاق ومستشار وزارة النقل أحمد رمضان ونائب رئيس المؤسسة يحيى شرف الدين، إلى الحساب الختامي للمؤسسة لعام 2018م.

ووقف الاجتماع أمام تعهدات الأمم المتحدة والمنظمات التابعة لها بشأن دعم مؤسسة موانئ البحر الأحمر، وميناء الحديدة بكرينات ورافعات وصيانة الأجهزة والمعدات التي دمرها العدوان وكذا دعم الموانئ التابعة للمؤسسة، وعدم الوفاء بتلك التعهدات.

وفي الإجتماع أكد وزير النقل ضرورة مضاعفة الجهود وتعزيز مستوى أداء العمل بالمؤسسة في الجوانب الفنية والادارية والمهنية.

وحث الوزير على انجاز المشاريع التي شملتها المرحلة الأولى من الرؤية الوطنية لبناء الدولة اليمنية الحديثة، بما يسهم في تطوير وإنعاش الموانئ التابعة للمؤسسة.

وشدد الوزير الشامي على ضرورة الاهتمام بالكوادر البشرية وتنمية قدراتهم وتأهيلها في مجال الملاحة البحرية .. مشيدا بصمود قيادة المؤسسة وجهود العاملين في ظل استمرار العدوان والحصار.

من جهته استعرض رئيس مؤسسة موانئ البحر الأحمر، ما أنجزته المؤسسة في ظل الظروف الراهنة جراء العدوان والحصار .. موضحا أن المؤسسة تعمل على مدار الساعة في تقديم خدماتها الملاحية للسفن الواصلة إلى ميناء الحديدة.

وتطرق اسحاق إلى الصعوبات التي تواجه المؤسسة والمتمثلة بشحة المعدات الثقيلة التي تسهل العمل بميناء الحديدة .. لافتا إلى التسهيلات والخدمات التي تقدمها المؤسسة للأمم المتحدة والمنظمات التابعة لها وكذا المنظمات الدولية العاملة باليمن.

وأشار إلى المشاريع التي ستنفذها المؤسسة والخطط والبرامج الكفيلة بتطوير الموانئ من حيث شبكة النظم والمعلومات والقوانين التنظيمية وغيرها من المشاريع التي سيتم تنفيذها خلال مرحلة الصمود والتعافي 2019 -2020م .