المصدر الأول لاخبار اليمن

وزير الثقافة يؤكد أهمية اللحمة الفلسطينية لإفشال المخططات الإسرائيلية

صنعاء //وكالة الصحافة اليمنية//

أكد وزير الثقافة، في حكومة الإنقاذ الوطني، عبدالله احمد الكبسي أهمية إعادة اللحمة الفلسطينية وإعادة قراءة العملية السياسية والعسكرية في فلسطين معتبرا أن عز فلسطين عز للعرب والمسلمين جميعا.

ونوه وزير الثقافة، خلال لقائه اليوم القائم بأعمال ممثل حركة المقاومة الفلسطينية حماس في اليمن معاذ أبو شمالة ومدير مكتب الحركة بصنعاء عمر السباخي، إلى أن ما تعيشه الأمة الاسلامية والعربية هو نتيجة مؤامرات حيكت لعشرات السنين واستهدفت الحركات العربية والاسلامية لكي تتخلى عن القضية الأم وهي القضية الفلسطينية.

وأشار الوزير الكبسي إلى أن العدو الصهيوني توقع أن يتم إجهاض هذه الحركات والثورات العربية ولكن الله سبحانه وتعالى سهل للمقاومة الفلسطينية عملية إيجاد وسائل لمقاومة المحتل، وهو ما حدث في اليمن أثناء العدوان الذي تشنه دول التحالف منذ خمس سنوات.

وبدوره أكد نائب وزير الثقافة محمد حيدرة أن الحرب التي يشنها التحالف بقيادة السعودية على اليمن تستهدف لفت الانتباه عما يقوم به العدو الاسرائيل من قتل وعدوان سافر في فلسطين.

ولفت إلى أن اليمنيين والفلسطينيين أصبحوا شركاء لأن الكيان الاسرائيلي استهدف اليمنيين مثلما استهدف الفلسطينيين.

من جانبه أشاد معاذ أبو شمالة بموقف اليمن واليمنيين الداعم للقضية الفلسطينية، مشيراً إلى ما قدمه ويقدمه اليمنيون للقضية الفلسطينية.

 كما أشار إلى أن المقاومة الفلسطينية استطاعت بإمكانياتها البسيطة أن تهز الكيان الصهيوني وتجبره على وقف إطلاق النار على غزة.

وخلال اللقاء سلم القائم بأعمال ممثل حركة حماس درع الحركة لوزير الثقافة.

حضر اللقاء مسؤول العلاقات السياسية بمكتب حماس عبدالله هادي.