المصدر الأول لاخبار اليمن

الانتقالي ينقلب على “اتفاق الرياض” ويسلم لجان التحالف مخازن فارغة

عدن // وكالة الصحافة اليمنية //

 

كشفت مصادر عسكرية عن اخفاء الانتقالي الجنوبي التابع للإمارات كافة الأسلحة الثقيلة عن لجان تجميع وحصر الأسلحة التابعة للتحالف، بعد التوقيع على “اتفاق الرياض” بينه وبين حكومة المستقيل “هادي” في مطلع نوفمبر الماضي.

 

وأوضحت مصادر في لجان تجميع وحصر الأسلحة في معسكرات مليشيات الانتقالي وقوات “هادي” في عدن،  أن قيادة الانتقالي وجهت قيادة مليشياتها بإخفاء وتهريب أسلحتها التي استولت عليها بعد طرد قوات معسكرات “هادي” من مدينة عدن.

 

مؤكدة أن قيادة الانتقالي وجهت قيادة مليشياتها بعد التوقيع على اتفاق الرياض في نوفمبر الماضي، بنقل وتهريب الأسلحة الثقيلة من معسكرات عدن، إلى المخازن السرية الواقعة في مناطق مدينة عدن، ونقل الكثير منها إلى مناطق محافظة الضالع التي تنتمي اليها معظم قيادات الانتقالي.

 

مبينة أن الانتقالي الجنوبي، أفرغ مخازن اللواء الأول حماية رئاسية في قصر معاشيق لتصبح خاوية من أي أسلحة وكذلك المعسكرات الأخرى.

 

مشيرة إلى أن اخفاء مليشيات الانتقالي للأسلحة الثقيلة، يأتي في إطار الترتيبات العسكرية القادمة للانقضاض على شبوة.