المصدر الأول لاخبار اليمن

“حكومة هادي” تتهم الانتقالي بعرقلة اتفاق الرياض والعمل على تفجير الوضع في الجنوب

عدن / وكالة الصحافة اليمنية//

اتهم محمد الحضرمي وزير خارجية “حكومة هادي” اليوم الثلاثاء،  ”المجلس الانتقالي الجنوبي“،بعرقلة تطبيق اتفاق الرياض الموقع بينهما في الخامس من نوفمبر العام الماضي والتهرب من تسليم الأسلحة التي استولت عليها جماعات “الانتقالي”.

وقال محمد الحضرمي، عبر تغريدة في حساب الخارجية على “تويتر”: ‏”نحمل المجلس الانتقالي تبعات رفضهم تنفيذ مقتضيات اتفاق الرياض بموجب المصفوفة المزمنة المتفق عليها”.

وأضاف الحضرمي نؤكد بأن هذه الممارسات من رفض تسلم الأسلحة ومنع اللجان من القيام بمهامها ورفض عودة قواتهم وفقا للاتفاق، كلها تهدد بإفشال اتفاق الرياض وتدل على نية مبيتة لذلك”.
وفي وقت سابق الثلاثاء، حمل مصدر مسؤول في “حكومة الشرعية”، المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم من الإمارات، مسؤولية عرقلة تنفيذ المصفوفة الأخيرة من اتفاق الرياض.

ونقلت وكالة “سبأ” التابعة لحكومة “هادي”، عن مصدر (لم تسمه)، قوله إن المجلس “الانتقالي” يرفض تسليم الأسلحة والعتاد الذي بحوزته للجان المكلفة بعملية حصر واستلام الأسلحة، وعدم الالتزام بعودة القوات إلى المواقع المحددة وفقا للاتفاق.