المصدر الأول لاخبار اليمن

فلكي يمني يكشف عن حالة اضطراب الطقس في اليمن وموجة صقيع هي الأشد على المنطقة

خاص | وكالة الصحافة اليمنية //

كشف الفلكي اليمني عدنان الشوافي عن موجة صقيع جديدة هي الأشد على الشرق الأوسط وحالة ماطرة على اليمن بناء على بيانات وخرائط الأقمار الصناعية و نماذج الطقس فان أهم مؤشرات طقس الشرق الاوسط و طقس اليمن من الثلاثاء 21 يناير 2020 لأسبوع قادم.

واستعرض الفلكي الشوافي في بيان له اليوم الثلاثاء ،  اهم مؤشرات طقس الشرق الاوسط على النحو الآتي،

منخفض جوي مصحوب بكتلة هوائية باردة و رياح قطبية تؤشر على بلاد الشام و العراق في وقت مبكر من الثلاثاء 21 يناير 2020 يجلب الأمطار متفاوتة الشدة و زخات الثلوج و الصقيع على مناطق واسعة من الشام و العراق خلال ثلاث ايام وحتى الخميس القادم ثم متوقع من الجمعة منخفض جوي آخر و نزول كتلة هوائية أخرى أشد برودة ورياح قطبية لتجلب أمطار اكثر غزارة و زخات الثلوج و الصقيع على الشام و العراق خلال الفترة من الجمعة الى الأحد القادم (26 يناير 2020).

وبالنسبة للخليج تبدا التأثيرات على الشمال السعودي من ليلة الأربعاء 22 يناير 2020 ومتوقع ان تسجل درجة الحرارة الصغرى تحت الصفر على بعض المناطق شمال السعودية  ثم تتوسع التأثيرات خلال الأيام اللاحقة لتشمل معظم المناطق السعودية والخليجية بنسب متفاوتة مع توقعات زخات ثلوج على الشمال السعودي.

وفيما يخص أهم مؤشرات “طقس اليمن ” قال الفلكي الشوافي : “بالنسبة لليمن خلال هذه الفترة لا توقعات للصقيع حتى الأحد القادم الا ان الاجواء تبقى شتوية باردة على المرتفعات والهضاب الداخلية،.

وأشار الى دخول اليمن خلال هذه الفترة تحت تأثير حالة من إضطراب الطقس تجلب الامطار المتفرقة متفاوتة الشدة على السواحل الشرقية و الجنوبية و الغربية و المرتفعات الجبيلية بشكل عام وقد يتوسع الهطول ليشمل بعض المناطق من الهضاب و الاحواض الجبلية.

ولفت إلى أنه ما زال الوقت مبكرا لتفاصيل التأثيرات النسبية لموجة الصقيع على اليمن من منتصف الأسبوع القادم إلا أنه على أقل تقدير الصقيع متوقع على بعض المناطق”.

ودعا الشوافي الى الاحتماء من الاجواء الباردة و توخي الحذر من السيول في المناطق المتوقع هطول أمطار فيها، فضلا عن ضرورة متابعة المستجدات ونشرات الطقس.