المصدر الأول لاخبار اليمن

صحة البيئة تدعو المواطنين إلى الإبلاغ عن مخازن المبيدات المتواجدة في الأحياء السكنية

 

 / خاص / وكالة الصحافة اليمنية //

 

حذر مدير عام إدارة صحة البيئة في مكتب الأشغال العامة بأمانة العاصمة الدكتور محمد الأصبحي، من كارثة صحية وبيئية، جراء تواجد مخازن المبيدات المركزية أو التجارية داخل الأحياء والحارات في العاصمة صنعاء.

 

وقال الدكتور الأصبحي في تصريح لـ”وكالة الصحافة اليمنية” إن تواجد مخازن المبيدات في الاحياء السكنية داخل أمانة العاصمة، ممنوع بموجب القانون، ويجب إغلاقها ونقلها إلى أماكن بعيدة”.

 

مؤكدا أن المبيدات تحتوي على درجة عالية من السموم، تشكل خطرا على صحة المواطنين من كبار السن والأطفال والنساء الحوامل والمصابين بأمراض الرئة، تحتاج إلى مخازن بعيدة وخارج الأحياء السكنية.

 

مبينا أن مخاطر المبيدات السامة لا يقتصر على المواطنين، بل على البيئة والتربة والمياه الجوفية، ولا يجوز دفنها أو إحراقها، لأن آثارها السلبية تبقى لعشرات السنين.

 

وشدد الدكتور الأصبحي على تجار المبيدات، على ضرورى اتباع معاييرالسلامة الصحية والبيئية في محلاتهم حرصا على صحة المواطنين في الأماكن القريبة منها.

 

داعيا المواطنين في أمانة العاصمة إبلاغ الجهات المختصة عن مخازن المبيدات السامة التي تفوح منها روائح كريهة، حفاظا على صحة  المجتمع.