المصدر الأول لاخبار اليمن

البرهان يحول تطبيع العلاقات مع إسرائيل إلى قضية وطنية !

خاص/وكالة الصحافة اليمنية//

قرر مسؤول سوداني كبير في المجلس السيادي السوداني، اليوم الأربعاء، تقديم استقالته الرسمية من المجلس، احتجاجا على تبني رئيس المجلس للتطبيع مع الكيان الصهيوني.

وأعلن مدير السياسة الخارجية بمجلس السيادة السوداني رشاد السراج الاستقالة من منصبه، احتجاجا على لقاء رئيس المجلس السيادي السوداني عبدالفتاح البرهان، مع رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتياهو.

وفي أول رد على استقالة السراج، قال البرهان خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم الأربعاء، سنشكل لجنة من مجلسي السيادة والوزراء لتدارس مزايا وعيوب العلاقة مع إسرائيل.

وأضاف البرهان، لنا الحل في العيش ضمن المنظومة الدولية مثل الأخرين ولن يمنعنا أحد من السير في هذا الطريق.

وكانت قد أثيرت الكثير من ردود الفعل الغاضبة في المجتمع السوداني احتجاجا على لقاء التطبيع بين البرهان ونتنياهو.