المصدر الأول لاخبار اليمن

مصدر عسكري بصنعاء يكشف عن منظومة دفاع جوي جديدة

مصدر عسكري بصنعاء يكشف عن منظومة دفاع جوي جديدة

خاص // وكالة الصحافة اليمنية//

 

كشف مصدر عسكري رفيع في وزارة الدفاع بحكومة الإنقاذ مساء السبت تفاصيل عن السلاح المستخدم في إسقاط طائرة التورنادو في مديرية المصلوب بمحافظة الجوف”. وقال أنه “جزء من منظومة دفاع جوي جديدة محلية الصنع ومتطورة”.

 

المصدر العسكري أوضح في حديث لقناة المسيرة أن منظومة الدفاع الجوي الجديدة تدخل الخدمة للمرة الأولى وأن التصدي للطائرة الحربية من طراز تورنادو في سماء محافظة الجوف “هي التجربة العملياتية الأولى للسلاح المستخدم في إسقاط طائرة تورنادو البريطانية”.

 

وأختتم المصدر العسكري الرفيع بوزارة الدفاع في حكومة الإنقاذ حديثه بتأكيده أن “المنظومة الدفاع الجوي الجديدة تشكل عائقا جديا أمام الطيران المعادي”. دون أن يشير إلى مصير طاقم الطائرة، أو يؤكد مصرعهما أو أنباء وقوعهما في أسر قوات الجيش واللجان الشعبية.

 

لكن نائب رئيس مجلس الشورى محمد البخيتي ألمح بأن الطيار ومساعده لم يقتلا قائلا في تغريدة له : ‌‏”طيران العدوان كان يبحث عن الطيارين لقتلهم وليس لانقاذهم وقد قصف كل حركة في محيط سقوط الطائرة بما في ذلك بيوت المواطنين ما تسبب بقتل (وإصابة) أكثر من 40 مدنيا بينهم أطفال ونساء”.

 

وأقر تحالف الحرب السعودي الإماراتي رسميا بفقدانه طائرة حربية مقاتلة أخرى في اليمن، وأعلن ناطق التحالف ما سماه “سقوط طائرة مقاتلة من طراز تورنادو في الجوف وانقطاع تواصله مع طاقمها”. محملا قوات الجيش واللجان الشعبية “مسؤولية حياة وسلامة الطاقم”.