المصدر الأول لاخبار اليمن

الشورى يدين جريمة استهداف التحالف للمدنيين في الجوف

صنعاء//وكالة الصحافة اليمنية//
أدان مجلس الشورى استمرار المجازر المروعة التي يرتكبها تحالف العدوان للعام الخامس على التوالي وآخرها جريمة مديرية المصلوب بمحافظة الجوف، انتقاماً للهزائم المتلاحقة التي يتكبدها ومرتزقته في مختلف الجبهات .

 

واعتبر المجلس في بيان له، أن الرأي العام العالمي قد تكشف له الوجه الحقيقي القبيح لتحالف العدوان الذي يقوده النظام السعودي،و تجرده من جميع القيم الدينية والأخلاقية ، بإصراره على الإيغال في حرمه دم أبناء اليمن على مرأى ومسمع المجتمع الدولي في سابقة تعتبر وصمة عار في جبين الإنسانية واستهتاراً بكل المواثيق الدولية والقيم الإنسانية.

 

وحمّل مجلس الشورى الأمم المتحدة ومجلس الأمن ومجلس حقوق الإنسان والمجتمع الدولي المسؤولية القانونية والأخلاقية والإنسانية نتيجة صمتهم المخزي وتغاضيهم عن استهداف المدنيين ، وجرائم الحرب اليومية التي يرتكبها تحالف العدوان والتي وفرت الغطاء لاستمرار العدوان في الإمعان في استهداف الشعب اليمني وتدميرمقدراته وكل مقومات الحياة.

 

وأكد البيان أن استمرار قصف العدوان للطرقات ومساكن المواطنين و البنية التحتية للبلاد يعكس غطرسة وتخبط ويأس تحالف الشر والإجرام بقيادة السعودية.

ودعا المنظمات المحلية والدولية إلى تحمل مسئولياتها في رصد وإبراز وتوثيق الرصيد الإجرامي والمجازر البشعة اليومية التي يرتكبها تحالف العدوان بحق المدنيين والنساء والأطفال.

 

كما جدد مجلس الشورى دعوته لمجلس الأمن والأمم المتحدة لتحمل مسئولياتها القانونية والأخلاقية والإنسانية بسرعة تشكيل لجنة تحقيق شفافة ومستقلة في هذه الجريمة وغيرها من الجرائم تحت إشراف الأمم المتحدة .