المصدر الأول لاخبار اليمن

حصري.. إحصائية بخروقات قوات التحالف في الدريهمي خلال فبراير الجاري

الحديدة//وكالة الصحافة اليمنية//

كشف مصدر خاص في محافظة الحديدة عن عدد الخروقات التي ارتكبتها قوات التابعة لدول التحالف في مديرية الدريهمي المحاصرة خلال الفترة من 1 فبراير إلى 17 فبراير 2020م.

وبحسب تصريح المصدر لـ”وكالة الصحافة اليمنية” فقد قامت قوات التحالف بخرق الهدنة 451 خرقاً منذ بداية شهر فبراير الجاري.

 

واحتل اطلاق النار صدارة الخروقات بـ 297 خرقاً خلال 17 يوم، تلتها خروقات القصف بالمدفعية التي بلغ عددها 115 خرقاً، يليها القصف الصاروخي بعدد 24 خرق، إضافة إلى 10 عمليات استحداث لتحصينات عسكرية، و5 تحركات وتجمعات وتحشيدات.

 

المصدر أوضح بأن معظم الخروقات التي ارتكبتها قوات التحالف جاءت من قرية الشرف، ومخطط كمران، وبيوت الخباتية، والكوعي، وقرية الجريبة، وبيوت الشلمان، وموقع الطاقات الشمسية.

وكشف المصدر عن الأماكن التي استهدفهتها قوى التحالف بالخروقات وهي “مدينة الدريهمي المحاصرة، قرية الشجن، قرية الزعفران، قرية محل الشيخ، قرية محل سابحة، قرية الدحفش، الكوعي”.

 

تجدر الإشارة إلى أن قوى التحالف حاولت اليوم الثلاثاء الموافق 18 فبراير الزحف على مدينة الدريهمي، عبر ثلاثة مسارات مختلفة، باستخدام الأسلحة الثقيلة والدبابات والمدرعات ، ويعتبر أكبر الخروقات التي ارتكبتها قوات التحالف منذ بداية 2020م.

 

وكانت أحدث احصائية أكدت تنفيذ قوى التحالف أكثر من 52 ألف خرق لوقف إطلاق النار في الحديدة، منذ توقيع اتفاق السويد حتى مطلع فبراير الجاري، أدت إلى مقتل حوالى 1070 مدنياً بينهم نساء وأطفال وجرح أكثر من 3580، فيما نفذ طيران التحالف الحربي 1285 خرقا، وشن 57 غارة، أما الطيران التجسسي فقد نفذ 3361 خرق.

 

يذكر أن مدينة الدريهمي تشهد حصاراً من قبل قوات التحالف منذ عام ونصف تقريباً.