المصدر الأول لاخبار اليمن

عاجل: بن عزيز يوجه بالتحقيق مع رداد الهاشمي والأخير يتهم أمين الوائلي بالتسبب بسقوط معسكر اللبنات

الجوف/خاص/وكالة الصحافة اليمنية//

تسبب سقوط معسكر اللبنات بمحافظة الجوف اليوم الأثنين، بانهيارات كبيرة في صفوف قوات هادي ومليشيات الإصلاح، وتبادل الاتهامات بين قيادتها.

مصادر عسكرية أكدت أن رئيس الأركان في قوات هادي والمدعوم إماراتيا، صغير بن عزيز، وجه بالتحقيق مع القيادي في تنظيم القاعدة رداد الهاشمي قائد لواء الفتح، واتهمه بالخيانة وتحميله مسؤولية ما حدث من انتكاسة وسقوط في اللبنات بمحافظة الجوف.

مصادر قريبة من الهاشمي قالت إن رداد الهاشمي اعلنها صراحة امام مقاتليه وعدد من القيادات العسكرية ان المسؤول عن سقوط معسكر اللبنات هو أمين الوائلي الذي رفض تعزيز المقاتلين بالاسلحلة والتغذية والمؤن.

المصادر نقلت عن الهاشمي تأكيده انه سيكشف عن الكثير من الملفات اثناء التحقيق معه وسيفضح الكثير من القيادات العسكرية واعمالها وابتزازها للتحالف.

من جانبهم مجندي التحالف من ابناء الجوف اتهموا رداد الهاشمي بالانسحاب من الخط الامامي للجبهة وابقاء معسكر اللبنات مفتوحا امام مقاتلي الجيش واللجان الشعبية، وهو ما تسبب بسقوطه وانهيار الجبهة بشكل كلي.