المصدر الأول لاخبار اليمن

الانتقالي يكشف تفاصيل الخطة السعودية لاسقاط عدن بيد الإصلاح

عدن // وكالة الصحافة اليمنية //   كشف قيادي بارز في "الانتقالي الجنوبي" التابع للإمارات، عن خطة جهنمية لإسقاط مدينة عدن، من قبل الإصلاح، بالتنسيق مع القوات السعودية المتواجدة في المدينة.   وأكد عضو ما يسمى الجمعية العمومية للانتقالي، جمال بن عطاف، في تغريدة له اليوم الخميس على "تويتر"، أن هناك تكتيك جديد، عبر تنفيذ [...]

عدن // وكالة الصحافة اليمنية //

 

كشف قيادي بارز في “الانتقالي الجنوبي” التابع للإمارات، عن خطة جهنمية لإسقاط مدينة عدن، من قبل الإصلاح، بالتنسيق مع القوات السعودية المتواجدة في المدينة.

 

وأكد عضو ما يسمى الجمعية العمومية للانتقالي، جمال بن عطاف، في تغريدة له اليوم الخميس على “تويتر”، أن هناك تكتيك جديد، عبر تنفيذ الخطة (A  ) والخطة  ( B) لفصل كل مناطق عدن عن بعضها.

 

وأشار إلى أن الخطتين تهدف إلى تقسيم عدن إلى مربعات وفصلها عن بعضها، وتحييد خطوط الإمداد من ما اسماها ” قوات الساحل، والضالع ويافع”.

 

مبينا أن خطة اسقاط عدن سيتم من الداخل، وسط انشغال قيادات الانتقالي بقضايا سطحية.

 

وتوعد القائد العسكري المدعو “أبو خالد”، أمس الأربعاء، في زيارته لمعسكر رأس عباس، بقلب مدينة عدن على رأس الانتقالي.

 

وأظهر الفيديو القائد العسكري “أبو خالد”، وهو يتحدث لمليشيات الانتقالي، المحتجين على قطع المكافئات الشهرية، أن خروجهم يعني إراقة للدماء في شوارع المدينة.

 

وتزداد التعزيزات العسكرية لـ”حزب الإصلاح”، في مدينة شقرة الساحلية بمحافظة أبين، المعقل الرئيسي لمسلحي الإصلاح، واستعداداته لاقتحام عدن، عن طريق ساحل أبين.

 

يأتي ذلك بعد فشل “اتفاق الرياض” الموقع بين “حكومة هادي” والانتقالي في نوفمبر 2019م.