المصدر الأول لاخبار اليمن

الانتقالي ينتقم من أبناء الحديدة في عدن بعد فضيحة النازحات

عدن // وكالة الصحافة اليمنية //

 

اعتقلت مليشيات “الانتقالي الجنوبي” التابعة للإمارات، اليوم الثلاثاء، أحد أبناء الحديدة النازحين، بتهمة محاولة اغتيال إمام مسجد الإيمان في عدن.

وجاء اعتقال أحد النازحين والاعتداء عليه عقب تعرض إمام مسجد الإيمان، عبدالله بن سعيد العيسائي، أمس الاثنين، لإطلاق نار من قبل مسلحين مجهولين في منطقة دار سعد بالقرب من جولة السفينة.

 

مصادر محلية أكدت أن المسلحين المجهولين كانوا يستقلون باص أجرة، تمكنوا من الفرار بعد محاولة اغتيال العيسائي.

في رد منها على فضيحة اغتصاب مسلحي الانتقالي للنازحات في منطقة دار سعد، مطلع إبريل الجاري، اعتقلت المليشيات أحد النازحين من الحديدة بتهمة محاولة اغتيال إمام مسجد الإيمان.

 

وكان قد لقى 32 إمام مسجد ومرشداً دينياً مصرعهم، ونجاة 12 آخرين، وهروب العشرات منهم، بعد دخول التحالف مدينة عدن في أغسطس 2015م.