المصدر الأول لاخبار اليمن

واشنطن تبرر احتلال القوات الأمريكية والبريطانية للموانئ اليمنية

متابعات// وكالة الصحافة اليمنية//

بررت الولايات المتحدة الامريكية، اليوم الخميس، احتلالها لموانئ اليمن الجنوبية والشرقية، بأنها تأتي ضمن منع الحرس الثوري الإيراني من احتلالها، وتهريب السلاح من خلالها.

وقالت الولايات المتحدة في تبريرها إن الحرس الثوري الإيراني يتربص بالموانئ اليمنية وأنها تهدف لمحاربته.

كما عرضت الخزانة الأمريكية مكافأة تصل إلى 15 مليون دولار لمن يدلي بمعلومات تقود إلى تفكيك ما وصفته بشبكات تهريب الأسلحة في الموانئ اليمنية.

ويأتي العرض الأمريكي بعد ساعات على تنفيذ إنزال أمريكي – بريطاني في سواحل المحافظات الجنوبية والشرقية الممتدة من رأس العارة في لحج وحتى ميناء الشحر في عرمان بمحافظة شبوة والشحر في حضرموت.

حيث نفذت عملية إنزال لقواتها في الرصيف البحري بمنطقة رأس العارة في منطقة الصبيحة بمحافظة لحج، فيما نفذت القوات البريطانية عملية إنزال في العلم والعريش بمحافظة عدن بمحافظة حضرموت.

يذكر أن السواحل اليمنية الممتدة لأكثر من 2500 كيلومتر مربع تتعرض منذ بدء الحرب التي تقودها السعودية لحصار خانق على اليمن، وسط انتشار كثيف لبوارج التحالف على امتداد المياه الاقليمية للبلاد.

كما تشرف القوات الأمريكية على تدريب وإدارة شؤون خفر السواحل التابعة لـ”حكومة هادي” والتي تم نقل عناصرها إلى واشنطن.