المصدر الأول لاخبار اليمن

مليشيات طارق عفاش تواصل البسط على أراضي الساحل الغربي وتنهب ممتلكات ابناء تهامة

الحديدة/ وكالة الصحافة اليمنية//

تواصل قوات ما يسمى “المقاومة الوطنية وحراس الجمهورية” التي يقودها طارق عفاش بدعم إماراتي، البسط على أراضي الساحل الغربي، بالقوة.

وأكدت مصادر محلية في محافظة الحديدة، أن “قائد لواء تابع لقوات طارق بسط بالقوة على ارض واسعة في الخوخة، مملوكة لأحد أبناء تهامة”.

المصادر أوضحت أن “قائد ما يسمى اللواء الرابع مقاومة وطنية طه الجعمي حرك قوة عسكرية لنهب ارضية في الخوخة لأحد ابناء تهامة الموالين للكوكباني”.

وذكرت أن “الجعمي قام باستحداث نقطة عسكرية جوار الارض المعتدى عليها، ما دعا مالك الأرض للدفاع عن أرضه لتندلع اشتباكات مسلحة”.

وفقا للمصادر فإن “الاشتباكات المسلحة التي اندلعت بين الجعمي ومالك الارض أسفرت عن مقتل احد جنود اللواء الرابع في النقطة المستحدثة”.

يشار إلى أن قضية الأرض المعتدى عليها في الخوخة ليست الأولى التي تظهر على السطح، وسبقها بسط مليشيات طارق عفاش على آلاف المعادات في الساحل.

وسبق أن قتل مواطن وأصيب آخر، مطلع إبريل الجاري، خلال تصدي مواطنين في المخا محاولة قوات طارق عفاش المدعومة إماراتيا نهب أراضيهم”.

وفقا لمصادر محلية فإن “افراد عائلة رفضوا محاولة قائد الحراسة الشخصية لطارق عفاش، العميد الحبيشي، استحداث بناء في أرضيتهم بمدينة المخا”.

وأوضحت المصادر أن “حراسة طارق جلبوا قاضي المحكمة الابتدائية إلى الارضية للحكم له واجبار العائلة على التنازل، لكن أفراد العائلة رفضوا ذلك”.

وأسفرت اشتباكات بين ملاك الارضية وحراسة طارق عن “مقتل أحد مرافقي قاضي المحكمة واصابة امين التوثيق، في حين طوقت قوات طارق المنطقة”.

وبحسب المصادر فإن قوات طارق عفاش لم تكتف بالبسط على الأرضية بالقوة بل أقدمت أيضاً على اعتقال أحد افراد العائلة المالكة للأرض حتى الآن”.

وأعلن طارق عفاش مطلع يناير الماضي، البسط على آلاف الفدانات في المخا من أملاك الدولة، لبناء ما سماه “مدينة سكنية لقواته بتمويل إماراتي”.