المصدر الأول لاخبار اليمن

“اقتصادية” صنعاء تدين نهب الموارد من مركزي عدن

“اقتصادية” صنعاء تدين نهب الموارد من مركزي عدن

خاص// وكالة الصحافة اليمنية//

 

عبرت اللجنة الاقتصادية العليا في العاصمة صنعاء عن “اسفها لحالة السكون الذي دب في أروقة الأمم المتحدة حيال وعود صرف المرتبات لاسيما والشعب اليمني في خضم معاناة الحصار لسنوات وفي مواجهة مريرة مع وباء كورونا”.

 

وقالت اللجنة في بيان لها: إن وباء كورونا المستجد “ضاعف حدته سكوت المجتمع الدولي إزاء ما يتعرض له الشعب اليمني من مخاطر خاصة أبناء المحافظات المحتلة الذي يتعرضون للموت بوباء كورونا وغيره دون أدنى رعاية”.

 

مُضيفة: “في الوقت الذي تنهب أموال الشعب من البنك المركزي بعدن في وضح النهار وبعشرات المليارات ليس للمرة الأولى وذلك بحماية من المحتل الذي هو الأخر منهمك في تجريف خيرات البلد دون حساب وبصمت أممي”.

 

وأكدت اللجنة الاقتصادية أن “الحكومة لن تدخر جهدا في التخفيف من معاناة موظفي الدولة الصامدين وكل أبناء الشعب وستستغل كل الموارد المتاحة للانتظام في صرف نصف راتب ما امكن ذلك، بالتوازي مع استمرار تقديم مؤسسات الدولة خدماتها العامة لكافة أبناء الشعب”.

 

يُشار إلى أن وثائق ومخاطبات رسمية انتشرت على وسائل التواصل الاجتماعي، كشفت عن نهب ما يسمى “المجلس الانتقالي الجنوبي” أكثر من 10 مليارات ريال يمني، من البنك المركزي في عدن.

 

وتتضمن الوثائق توجيهاً من أحمد سعيد بن بريك، رئيس ما يسمى “الإدارة الذاتية للجنوب” و”القائم بأعمال رئيس المجلس الانتقالي”، إلى نائب مدير البنك المركزي، شكيب الحبيشي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.