المصدر الأول لاخبار اليمن

شبوة تشهد تصاعد خطير للأوضاع .. لهذه الأسباب

خاص//وكالة الصحافة اليمنية//

                                                                                                                                                                                     تصاعد التوتر من جديد، اليوم الثلاثاء، بين ميليشيات حزب الإصلاح، وقبائل من نصاب شبوة.

 وقالت مصادر محلية في محافظة شبوة لـ”وكالة الصحافة اليمنية” إن أبناء وأعيان قبائل نصاب شبوة، عقدوا اجتماع قبلي في وادي ضراء بمنطقة أمصلب، لبحث قضية مقتل المواطن طلال عريق الديولي، أحد أبناء قبيلة الدولة نهاية شهر رمضان برصاص ما تسمى القوات الخاصة.

وأوضحت المصادر بأن المجتمعون طالبوا سلطات “حكومة هادي” بسرعة تسليم القتلة للجهات الأمنية، وإخراج “القوات الخاصة” التابعة لميليشيات حزب الإصلاح من مديرية نصاب.

وأكدت المصادر بأن قبائل نصاب حملت “حكومة هادي” مسئولية خروج الوضع عن السيطرة، في حال عدم تلبيتها لمطالبهم المشروعة عرفاً وشرعاً وقانوناً.

ودعت قبائل شبوة إلى حضور الاجتماع المزمع اقامته يوم غد الأربعاء، في منطقة العوشة، لبحث القضية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.