المصدر الأول لاخبار اليمن

رئيس النواب يبارك مبادرة تبادل الأسرى الفلسطينيين مع السعودية

صنعاء / وكالة الصحافة اليمنية //

 

 

بارك رئيس مجلس النواب الأخ يحيى علي الراعي مبادرة قائد الثورة السيد عبدالملك بدر الدين الحوثي والتي جدد فيها عرض اليمن، بمناسبة يوم القدس العالمي، بشأن تبادل الأسرى الفلسطينيين مقابل إطلاق سراح معتقلين سعوديين بينهم طيارون وضباط .

 واعتبر رئيس مجلس النواب، في بيان، هذه المبادرة فرصة أمام النظام السعودي لمراجعة مواقفه المعادية لتطلعات أبناء الأمة العربية في التحرر من الاحتلال والهيمنة والتبعية الصهيو أمريكية..

 وأشاد رئيس مجلس النواب بالمبادرة التي قوبلت بارتياح كبير على الصعيدين العربي والإسلامي، وجاءت لتحريك المياه الراكدة في قضية العرب المركزية الأولى “فلسطين”.

وقال الراعي “حان الوقت لمراجعة النفس، وعلى الأنظمة العربية التي انساقت في ركب المخططات الصهيوأمريكية أن تراجع حساباتها لتغليب الحلول السياسية وفقا للحسابات العربية العربية لإفشال كافة الرهانات والمحاولات التي تهدف لإشعال فتيل الحروب والصراعات بين أبناء الأمة العربية”.

وأضاف: “على العرب جميعاً أن يدركوا أبعاد المؤامرة، ويكونوا حيث تكون مصالحهم العربية المشتركة”.

 من جهة أخرى استهجن رئيس مجلس النواب تأجيج الحروب والصراعات، وتفاقم الأوضاع بين فصائل المرتزقة في المحافظات الجنوبية الواقعة تحت سيطرتهم بإسناد ودعم من تحالف العدوان بقيادة النظامين السعودي والإماراتي، في الوقت الذي أعلنوا فيه عدن وعدداً من المحافظات الجنوبية مناطق موبوءة نتيجة لما خلفته أضرار السيول من كوارث وأمرض وأوبئة، فضلا عن انتشار الحميات ووباء فيروس كورونا المستجد.

وأشار إلى أنه بدلاً من تكاتف الجهود وتوجيه الإمكانات لمواجهة الكوارث وتوفير الخدمات للمواطنين يتم استنزاف الموارد في حروب وصراعات عبثية لتنفيذ أجندات خارجية لا تخدم الوطن ووحدته وأمنه واستقراره.

وأوضح رئيس مجلس النواب أن هذا يؤكد مدى فشلهم الذريع وعدم أهليتهم لتحمل مسؤولية الوضع الكارثي الذي تشهده المحافظات الجنوبية وخاصة محافظة عدن، وأن مصلحة اليمن آخر حساباتهم.

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.