المصدر الأول لاخبار اليمن

محلل سياسي يمني يقلل من مصداقية مؤتمر المانحين ويذكر بكذبة التحركات السابقة لدعم اليمن

صنعاء: وكالة الصحافة اليمنية//
قال المحلل السياسي اليمني وضاح المودع ، إن الأمم المتحدة تعقد سنويا مؤتمر المانحين الذي تقوده السعودية حاليا، حيث تبحث عن توفير مليارين ونصف بشكل عاجل لمواجهة فيروس كورونا المستجد الذي تفشى في صنعاء والمحافظات الشمالية.

وقال المودع في تصريحات لردايو سبوتنيك، إن المسألة ليست ذات فعالية كبيرة لأن التحركات السابقة لم يتم الاستجابة لها بشكل كامل.

وتابع: “لم يتم تنفيذ الوعود التي تعهدت بها الدول عبر السنوات الماضية وبالتالي فإن خطة الاستجابة العاجلة من قبل المنظمة تواجه تحديات”.

وأكد المحلل السياسي اليمني أنه وبشكل عاجل، اليمن بحاجة لأجهزة تنفس صناعي وأجهزة فحص كورونا وأدوية زيادة المناعة والفيتامينات والكمامات والقفازات الطبية؛ كون اليمن يعاني تماما جراء الحصار والقيود.

وتسعى الأمم المتحدة والسعودية التي تقود عدواناً على اليمن من خلال مؤتمر للمانحين، اليوم، إلى جمع نحو 2.4 مليار دولار لإنقاذ اليمن من كارثة إنسانية مستمرة.

يأتي ذلك في حين تشن السعودية في إطار تحالف عربي وبدعم أمريكي حرباً عدوانية  على اليمن منذ 6 سنوات، في مختلف المجالات ومنها حرب اقتصادية وحصار خانق وحرب بيولوجية عبر نشر الأوبئة الفتاكة في اليمن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.